• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ما المطلوب مــن اتحــــاد الكرة الجديد؟

الرعاية والتسويق أهم التحديات أمام مجلس ابن غليطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

بعد تولي اتحاد الكرة الجديد برئاسة مروان بن غليطة، مسؤولية إدارة دفة سفينة الكرة الإماراتية، ووسط كم التحديات الهائلة في كل حدب وصوب، كان لابد من الوقوف على مطالب الساحة الرياضية، في عدة محاولات ذات علاقة باللعبة، عبر ملفات اتفقت الآراء على ضرورة أن يوليها اتحاد ابن غليطة أهمية كبرى، وعلى مدار حلقات نعرض خلالها عدة محاور، بدأناها بالمراحل السنية والناشئين وهموم هذا القطاع الهام الذي يعتبر مخزوناً استراتيجياً لأنديتنا ومنتخباتنا الوطنية، ثم الحديث عن محورين هامين، الأول تعلق بمنظومة دوري الدرجة الأولى، وما بات به من هموم، ثم مناقشة ضرورة اهتمام اتحاد الكرة، بمنظومة التسويق، من أجل زيادة الدخل، والإيفاء بالمتطلبات الكثيرة التي سيكون لزاماً على الاتحاد تلبيتها، سواء بالنسبة لأندية الأولى، أو باقي الأندية بشكل عام، بما يصب في صالح كرة القدم الإماراتية.

وفيما يتعلق المحور الثاني من حلقة اليوم، تتم مناقشة الهيكلة الإدارية للاتحاد ولجانه، لاسيما في ظل إطلاق أكثر من ورشة عمل إدارية للاتحاد، تعمل من أجل تقديم تصورات جديدة لشكل اللجان التي ستعمل خلال الدورة الحالية، وبعدها نخلص إلى رفع التوصيات التي ستصدر عن هذا الملف، إلى مكتب رئيس اتحاد الكرة، الذي كلف أعضاء المجلس إعداد تصورات عمل اللجان، في فترة من 60 إلى 90 يوماً، مر منها 30 يوماً فقط.

معتز الشامي ومراد المصري (دبي)

شهدت إيرادات التسويق والإعلان في اتحاد الكرة تراجعاً في المجموع الكلي للمبالغ من 47,454,000 نهاية السنة المالية 2013 إلى 28,979,980 العام الماضي، وذلك في وقت شهد المجموع الكلي للمبالغ المالية المخصصة للتسويق والإعلانات التجارية المرتبطة بالقطاع الرياضي زيادة متواصلة على المستوى العالم تخطى حاجز 60 مليار دولار أميركي، منها 40 مليار دولار أرباحاً صافية من المجموع الكلي لهذه العائدات حسب الإحصائيات المتخصصة، إضافة إلى وجود المؤشرات الحالية التي تتأثر بعدم تغيير نشاط الاتحاد وطريقة إدارته هذا الجانب الحيوي، بما يفرض القيام بعدد من التغييرات خلال السنوات المقبلة من أجل تعزيز هذه الإيرادات وإطلاق مشاريع ذات مردود إيجابي.

وخرج من قائمة رعاة الاتحاد عدد من الشركات خلال السنوات الماضية، منها مبادلة وإيريا، فيما تضم القائمة الحالية: اتصالات، أبوظبي الرياضية، مصرف الهلال، بروج، الفطيم للسيارات «تويوتا»، أديداس، سبورت إنفيستمنت، ومياه العين، إلى جانب بنك أبوظبي التجاري الذي رعى قطاع الحكام لمدة موسم واحد 2014 - 2015. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا