• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الجيش الليبي يطلق معركة سوق الحوت في بنغازي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يونيو 2016

بنغازي، طرابلس (وكالات)

أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات الجيش الليبي في مؤتمر صحفي بدء عملية نهائية لتحرير الصابري وسوق الحوت في بنغازي حيث اندلعت المعارك في المنطقتين منذ ظهر أمس الأول، بين قوات الجيش التي تحاصرهما منذ أكثر من شهر والمجموعات الإرهابية. و قال علي الثابت المتحدث باسم مشاة البحرية إن هناك تنسيقاً عالياً بين سلاح الجو والقوات البرية والبحرية لاقتحام سوق الحوت خلال الساعات القادمة ، موضحاً أن قوات البحرية قطعت خطوط الإمداد البحرية بشكل كامل والتي تعتبر الأهم بالنسبة لها، مشيراً إلى أنها اشتبكت أمس الأول، مع جرافة قادمة من عرض البحر كانت تحاول الوصول إلى شاطئ بنغازي واستطاعت إغراقها بمن فيها.

وأضاف أن المدفعية بالتعاون مع سلاح الجو يدكان آخر معاقل الإرهاب في سوق الحوت والصابري في ظل سقوط 37 قتيلاً من المجموعات الإرهابية انتشلت جثثهم من تمركزاتهم التي انسحبوا منها. وأكد الثابت أن تحرير سوق الحوت والانتقال إلى الصابري لتحريرها مسألة وقت. وعزا تأخر تحرير المدينة رغم الإعلانات المتكررة للجيش عن قرب تحريرها إلى أن حرب المدن صعبة لاسيما أن الإرهاب يعمل من خلال خلايا متنقلة ويتحصن في المباني الخاصة ويستخدم القناصة ويفخخ المباني.

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية أعلنت أمس الأول، السيطرة على المحطة الكهربائية في سرت، معقل تنظيم داعش في ليبيا على بعد 450 كلم شرق العاصمة طرابلس. وأعلن المركز الإعلامي لعملية «البنيان المرصوص» التي تشنها قوات حكومة الوفاق عبر تويتر، أن القوات «تسيطر على المحطة البخارية بالكامل» على بعد 23 كلم غرباً عن وسط المدينة، مؤكداً: «تجدّد الاشتباكات ضد عصابة داعش داخل الحدود الإدارية لمدينة سرت». كما أكد أن القوات الحكومية «تسيطر على وادي جارف» مع «فرار عصابة داعش»، مشيراً إلى إلى أن «أهالي جارف يستقبلون قواتنا بالتكبير». وأعلن أن مستشفى مصراتة على بعد 150 كلم غرب سرت استقبل «حتى الآن ثلاثة شهداء و10 جرحى» سقطوا في «معارك تحرير جارف والمحطة البخارية» في حين أعلن جهاز حرس المنشآت النفطية التابع لوزارة الدفاع في حكومة الوفاق، استعادة السيطرة على مدينتي بن جواد والنوفلية شرقي سرت.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا