• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خلال اجتماعه اليوم في برلين

مخاوف الكساد تدفع البنك المركزي الأوروبي باتجاه تثبيت سعر الفائدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 يناير 2014

برلين (د ب أ) - يستعد مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي لعقد اجتماعه الدوري اليوم الخميس، في ظل توقعات بالإبقاء على سعر الفائدة الرئيسي عند مستواه المنخفض القياسي في ظل مؤشرات على عام صعب جديد، ينتظره اقتصاد منطقة اليورو المتعثر والمخاوف من ظهور خطر الكساد.

ويتوقع المحللون أن ينتهي أول اجتماع للمجلس في العام الجديد، بالإبقاء على سعر الفائدة عند مستوى 0.25% بعد أن قال ماريو دراجي رئيس البنك لمجلة دير شبيجل الألمانية الأسبوعية الأسبوع الماضي، إنه لا يرى أي ضرورة للقيام بتحرك فوري في ظل الأوضاع الاقتصادية الراهنة.

وقال ماركو فالي كبير خبراء اقتصاد منطقة اليورو في مجموعة يوني كريديت بنك المصرفية الإيطالية «عندما يجتمع البنك المركزي الأوروبي اليوم الخميس لن نتوقع تغييراً في سعر الفائدة ولا إعلاناً عن إجراءات غير تقليدية».

ولكن كثيرين من المحللين يقولون إن قوة اليورو مع معدل التضخم المنخفض وضعف النمو الاقتصادي وظروف السيولة النقدية السيئة، يمكن أن تجبر البنك المركزي الأوروبي الذي يدير السياسة النقدية لمنطقة اليورو على التحرك خلال العام الحالي، لتعزيز اقتصاد المنطقة المكونة من 18 دولة وقطع الطريق على المخاوف من تزايد ضغوط الكساد.

كانت وكالة الإحصاء الأوروبية (يوروستات)، قد أعلنت عن تراجع مفاجئ لمعدل التضخم في منطقة اليورو إلى 0.8% خلال ديسمبر، في حين أن الحد الأقصى المستهدف بالنسبة للبنك هو 2%. ودفع تراجع المعدل خلال الشهر الماضي، معدل التضخم خلال العام ككل إلى أقل من الحد الأقصى المستهدف.

من جهته، يرفض دراجي باستمرار التقارير التي تقول إن منطقة اليورو تواجه مخاطر كساد. ولكن بن ماي المحلل الاقتصادي في مجموعة كابيتال إيكونوميكس للأبحاث الاقتصادية يقول إنه سيكون على البنك المركزي الأوروبي بذل المزيد من الجهد، خلال العام الحالي لتعزيز الثقة في اقتصادات منطقة اليورو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا