• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

مبعوث صيني في سوريا لمحاولة حل الازمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

ا ف ب

ذكر تقرير صحفي سوري اليوم، ان مبعوثا صينيا سيجري محادثات مع وزير الخارجية وليد المعلم وقادة في المعارضة، لتقديم مبادرة من ست نقاط من بكين تهدف الى حل الازمة في البلاد.

وقال السفير الصيني السابق لدى سوريا لي هواشين انها "جهود دبلوماسية صينية من اجل الوصول الى حل سياسي لموضوع سوريا".

واجرى لي الثلاثاء محادثات مع معاون وزير الخارجية والمغتربين احمد عرنوس حول "رؤية بلاده المتضمنة ست نقاط لحل الأزمة"، وسيلتقي المعلم الاربعاء، كما قالت الصحيفة.

ونقلت صحيفة الوطن عن لي قوله "جئت كممثل لوزير الخارجية وهذه جهود دبلوماسية صينية من اجل الوصول الى حل سياسي لموضوع سورية"، موضحا ان مباحثاته مع عرنوس تناولت "رؤية الصين ذات النقاط الست".

وكانت الصين دعت في اطار هذه المبادرة الاحد الحكومة السورية وسائر "الاطراف المعنيين" الى وقف اعمال العنف مؤكدة رفضها اي تدخل في الشؤون السورية الداخلية "بذريعة قضايا انسانية".

وقالت الصحيفة نفسها ان لي سيجري مباحثات مع قيادات من معارضة الداخل منها هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الوطني الديموقراطي بقيادة حسن عبد العظيم وتيار بناء الدولة السورية الذي يرئسه لؤي حسين والجبهة الشعبية للتغيير والتحرير بقيادة قدري جميل.

وتستمر زيارة لي الى سوري يومين، كما قالت الصحيفة التي نقلت عن الموفد الصيني قوله ان "الهدف الرئيس لزيارته هو شرح رؤية بلاده والمنطلقات التي استندت عليها في صياغتها وتبادل الآراء مع الجانب السوري".

وخلال الازمة السورية، استخدمت الصين مع روسيا مرتين حق النقض (الفيتو) لمنع تبني مجلس الامن الدولي مشروعي قرارين يدينان القمع الدامي لنظام الرئيس بشار الاسد ضد الانتفاضة المناهضة له والمستمرة منذ احد عشر شهرا.