• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

750 شخصاً يشاركون في «مؤتمر الكلى» برأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

رأس الخيمة (وام)- افتتح الدكتور عبدالله أحمد النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية فعاليات مؤتمر الكلى العالمي تحت شعار «المستجدات في أمراض الكلي» الذي ينظمه مستشفى إبراهيم بن حمد عبيدالله، بالتعاون مع شعبه الكلى في جمعيه الإمارات الطبية بجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية بمشاركة 750 شخصاً من داخل الدولة وخارجها. وقال الدكتور النعيمي، إن معظم دول العالم تحتفل بيوم الكلى العالمي سنوياً ويسلط هذا الاحتفال الضوء على أهمية الحفاظ على صحة الكليتين وكيفية التعامل مع حالات الإصابة بأمراض الكلى المزمنة. وأضاف النعيمي أن قسم الكلى بمستشفى إبراهيم بن حمد العبيدالله يعتبر من الأقسام الرائدة في علاج أمراض الكلى بالدولة، فيما تشير إحصائيات المستشفى إلى أن نحو 136 مصاباً بالفشل الكلوي يراجعون المستشفى بصورة منتظمة بمتوسط 1250 حالة غسيل كلوي في الشهر. وأضاف أنه بالرغم من أن الخدمات الصحية أصبحت متطورة وذات جودة عالية، إلا أن الإصابة بأمراض الكلى المختلفة أصبحت أيضاً في تزايد مستمر، وأن التحدي الأكبر في مواجهة أمراض الكلى يتلخص في التقليل من عدد المصابين بالتشخيص المبكر للمرض في مراحله الأولية والعلاج الفعال، إضافة إلى الاهتمام بالجوانب التوعوية لأفراد المجتمع وتحفيزهم للمشاركة بإيجابية وتأصيل ثقافة التبرع بأحد الكليتين والتي تساهم كثيراً في الحد من معاناة المرضى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض