• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

تم توصيف المرض بأنه ورم خبيث بدلاً من تجلطات في المثانة

«طبية الفجيرة » تحقق مع ثلاثة أطباء بعد شكوى بالإهمال والتشخيص الخاطئ في علاج مريض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

السيد حسن

فتحت منطقة الفجيرة الطبية أمس تحقيقاً موسعاً مع ثلاثة أطباء في قسمي المسالك البولية والأشعة بمستشفى الفجيرة التخصصي للوقوف على أسباب ما يعتقد أنه خطأ تشخيص طبي في توصيف مرض بالمثانة أصاب مواطناً من منطقة مربح بالفجيرة، على انه كتل من الدم تهدد حياة المريض للخطر الشديد إلا أنها لم تقم بعلاجه بالرغم من وجود المريض بالمستشفى أكثر من 25 يوماً كما جاء بالشكوى المقدمة من أسرة المريض علي خلفان النعيمي، بحسب الدكتور محمد عبد الله بن سعيد مدير المنطقة الطبية.

وقال مدير المنطقة الطبية في الفجيرة: "تلقينا أمس شكوى من عائلة المواطن علي خلفان علي النعيمي تفيد بوجود تقصير وإهمال من قبل أطباء قسمي المسالك البولية والأشعة، مما أدى إلى توصيف المرض الذي ألم بوالدهم المريض بشكل خاطئ، ناهيك عن طول فترة العلاج التي استغرقت أكثر من 25 يوماً داخل المستشفى دون جدوى إلى أن تم تحويله إلى مستشفى توام لمواصلة العلاج.

وأكد الدكتور محمد عبد الله بن سعيد أن المنطقة الطبية بمجرد تلقي الشكوى قامت بفتح تحقيق على الفور لمعرفة ما حدث منذ دخول المريض المستشفى، مشيراً إلى أن وزارة الصحة ممثلة في منطقة الفجيرة الطبية لن ترضى بأي تقصير، أو إهمال قد يقع من قبل أطباء داخل المستشفيات التابعة لها، وكل من يثبت عليه الإهمال، أو التقصير سوف يتعرض للمساءلة القانونية.

ولفت مدير طبية الفجيرة إلى أنه في حال وجود إهمال في علاج المريض فسوف تتخذ إجراءات مشددة في حق الطبيب المختص، مؤكداً حرص وزارة الصحة والمنطقة الطبية وإدارة مستشفى الفجيرة على سلامة المرضى، مشيراً إلى أن التحقيق سوف يستمر حتى نهاية الأسبوع المقبل وسوف تعلن نتيجته.

وفي حال عدم رضا أسرة المريض عن نتيجة التحقيق من حقها ان ترفع شكواها إلى وزارة الصحة مباشرة، حيث سيتم تشكيل فريق طبي محايد تماماً للفصل في الشكوى.

وأكد التقرير الطبي الصادر عن مستشفى الفجيرة وجود كتل دموية في المثانة يشتبه أن تكون ورماً خبيثاً، وظهرت تلك النتيجة بعد مرور 25 يوماً من دخول المريض للمستشفى، بينما جاء تقرير مستشفى توام الذي ظهرت نتيجته بعد دقائق بعد تحويل المريض إليه أنه لا توجد أي كتل دهنية، وإنما تجلط في المثانة، ولا يوجد أي دليل على الإطلاق يؤكد وجود اصابة بالسرطان منتشرة بجسم المريض، وهو عكس ما قاله أطباء مستشفى الفجيرة لأهل المريض مما أثار مخاوفهم وقلقهم على والدهم. ... المزيد

     
 

لا حول و لا قوة الا بالله

الريال توفى امس 5-9-2012 في مستشفى زايد العسكري في ابوظبي و تم دفنه اليوم الخميس في مقبرة مربح الله يرحمك يا بو سيف و يجعل مثواك الجنة

محمد | 2012-09-06

لاتعليق

حسبي الله ونعم الوكيل الواحد يموت في بيتو ولا يروح مستشفيات ما اعرف من وين جايبين هالدكاتره لا بعد حولوه على التوام اللي يدخلها مريض يطلع ميت الله يستر علينا بس

شيماء | 2012-03-07

محاسبة المسؤولين

لا بد من محاسبة المسؤولين من الاطباء بشدة عن ذلك .

تدارك الأخطاء | 2012-03-07

لا تعليق

شىء عادي و أقل من العادي ،،، ما في شىء جديد على مستشفى الفجيرة كل يوم موب بس اليوم هذه الأخطاء ولا محاسبة،،،

سااد بووي | 2012-03-07

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا