• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

بعد لقائها مديرات المدارس

رسالة شكر من «تعليمية الشارقة» إلى جواهر القاسمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

لمياء الهرمودي (الشارقة) - وجهت إدارة منطقة الشارقة التعليمية، رسالة شكر وتقدير إلى حرم صاحب السمو حاكم الشارقة، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، على اهتمامها الذي جسده اللقاء بحقل التعليم، حيث أكدت منى شهيل نائب مدير المنطقة، أن هذا اللقاء يعكس مدى اهتمام سموها بالعاملين في مجال التربية.

والتقت حرم صاحب السمو حاكم الشارقة، مديرات مدارس المنطقة، وذلك في قاعة المؤتمرات في اكسبو الشارقة، حيث تم تسليط الضوء على جملة من المواضيع المهمة.

وأعربت شهيل عن شكر وتقدير الأسرة التربوية على الحديث الذي اعتبرته بمثابة رسالة توجيهية من سموها لكل العاملات في حقل التعليم، حيث تطرقت إلى محاور أساسية ومفصلية عدة في تعليم النشء.

وقالت شهيل: «إن عملية التطوير التربوي الشامل ما هي إلا نتاج لمتابعة القيادة الرشيدة وتكامل الجهود في مؤسساتنا الوطنية، التي ساعدت وبشكل كبير في تحقيق مستويات من الإنجاز التربوي، تليق بمستوى الطموح، ونهضة تعليمية تعتمد منهجية قائمة على البحث والتفكير والإبداع، مثمنة لسموها كلماتها التوجيهية التي تعتبر استراتيجيات عمل ورسائل توجيهية تسترشد بها مديرات المدارس خلال تأدية واجبهن الوظيفي والوطني.

وقالت نائب مدير منطقة الشارقة التعليمية إن اللقاء أعطى دافعاً وحافزاً إيجابياً للمديرات، إذ أن سموها تحدثت بشمولية وعمق، طارحة حزمة من القضايا التربوية.

وقالت شهيل إن مديرات المدارس خرجن من اللقاء وقد استفدن من الدروس والنصائح التي استمعن إليها من الشيخة جواهر القاسمي، مدركات أنه رغم مشاغل سموها، فإنها متابعة للميدان التربوي وهمومه وكيفية التعامل معه من أجل تربية جيل قادر على العمل والعطاء، متسلحاً بالقيم والأخلاق والتعاليم المستمدة من الدين الحنيف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا