• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تابعه أكثر من 700 طالبة ومعلمة

مركز تعليم الكبار بالوثبة يختتم أسبوع الهوية الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 مارس 2015

إبراهيم سليم

أبوظبي (الاتحاد)

اختتم مركز الوثبة لتعليم الكبار بأبوظبي، فعاليات أسبوع «الهوية الوطنية» والتي تابعها أكثر من 700 طالبة ومعلمة، بالمركز، وأقيمت بداخل المركز قرية تراثية أقيمت بالكامل بجهود شخصية من الدارسات بالمركز، بإشراف زينب الهنائي مساعد مدير المركز.

كما تم تنظيم محاضرة وطنية بعنوان: التعليم ودوره في تعزيز قيم المواطنة الصالحة، التي حضرها محمد سالم الظاهري المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية بمجلس أبوظبي للتعليم - أكد الباحث والمحاضر في الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة عبداللطيف الصيادي، دور التعليم في غرس روح المواطنة الصالحة وتكريس معاني الانتماء للوطن وتعزيز الولاء لقيادته ورموزه الوطنية بين أوساط النشء وأجيال الطلبة، وذلك باعتبار أن التعليم يعد همزة الوصل بين الطالب ومحيطه الاجتماعي والإنساني داخلياً وخارجياً، مبيناً الدور الريادي الذي تقوم مؤسسات الدولة دون استثناء في سبيل غرس مفاهيم حب الوطن وتعزيز ثقافة الولاء الوطني بين أفراد المجتمع.

وأشار المحاضر إلى أهمية الحفاظ على «مثلث الوطن» المتمثل في (الهوية والولاء والانتماء) الذي به تتمكن المجتمعات من تحقيق وحدتها وتجانسها ونهضتها الإنسانية والحضارية، فالوطن بوصفه وعاء جغرافياً وسياسياً واقتصادياً يحوي قيم المجتمع وإرثه الحضاري، هو أحوج ما يكون إلى ثقافة وطنية خاصة، وسمات تاريخية وتراثية فريدة تميزه عن بقية الأوطان، يحملها أبناؤه بفخر واعتزاز أينما ذهبوا، في ثقة لا يخالجها شك بتوجيهات قائد الوطن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض