• السبت 03 شعبان 1438هـ - 29 أبريل 2017م

بطموح تحقيق الفوز في «عمدة السباقات»

فريق الإمارات يشارك في «الربيع الكلاسيكي» للدراجات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أبريل 2017

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك فريق الإمارات بقيادة روي كوستا في سباق الربيع الكلاسيكي لييج-باستون-لييج للدراجات بطموح تحقيق الفوز بالنسخة ال103 للسباق الذي يحمل اسم «لا دوين» «عمدة السباقات»، ويعد أحد أقدم سباقات الدراجات في العالم، ورابع السباقات الكبرى في الموسم. كما يعد آخر سباقات الربيع الكلاسيكية.

يبدأ السباق بمسافة مستوية تمتد 70 كلم، يليها مسار يمتد على عشر هضاب، يبلغ طوله 258 كلم. ويتضمن مسار السباق هذا العام ثلاث هضاب جديدة هي كوت دو بون، وكوت دي بيلفو، وكوت دي لا فيرم ليبير. وقال روي كوستا «تشجع الهضاب الثلاث بين 168 كلم و180 كلم الدراجين على الهجوم. وسيكون من الضروري رؤية أي من الدراجين سينطلق أولاً وتقييم ردة الفعل اللازمة. كما أن التحكم بالطاقة سيكون أمراً بالغ الأهمية في هذا السباق، ففي التلة الأخيرة، تلة سان نيكولا، ستكون كل حركة محسوبة تماماً». ويحمل كوستا ذكريات جميلة عن سباق لييج-باستون-لييج، حيث أضاف «إنه سباق الأحلام. في كل عام أبذل ما أستطيع لكي أكون على أتم الاستعداد لخوضه. سبق أن حللت ثالثاً ورابعاً في الدورات السابقة، وأتطلع في هذا العام إلى الفوز بالمركز الأول». من جانبه، يشعر زميله في الفريق دييجو أوليسي بالثقة في قدرات فريقه للسباق الذي ينطلق الأحد، حيث قال: «لا أرى هذا المستوى من الأداء لدى أي فريق آخر. يتمتع هذا السباق بسحر خاص، وسيضيف وجود عدد من ألمع الدراجين مثل كوستا ومينتجيس في فريق واحد قيمة إضافية لنا.

وستضم قائمة الدراجين المشاركين في السباق: ماتيو بونو وروي كوستا ولويس مينجتيس وماتيج موهوريتش ومانويل موري وسيمون بيتيلي ودييجو أوليسي وأوليفييرو ترويا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا