• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

احذر عدوى الأمزجة على «الفيسبوك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

واشنطن (يو بي آي) - قبل أن تقوم بتحديث حالتك على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، عليك أن تأخذ بعين الاعتبار أنه من الممكن أن يلتقط أصدقاؤك مزاجك ويتأثروا به أيضاً، إذ وجدت دراسة جديدة أن المشاعر قد تكون معدية جداً في العالم الافتراضي. وذكر موقع «هلث داي نيوز» الأميركي، أن الباحثين في جامعة «كاليفورنيا» وجدوا بعد تحليل مليار تحديث لحالات على الفيسبوك لما يزيد عن 100 مليون مستخدم للموقع بين 2009 و2012، أن المشاعر يمكن أن تكون معدية جداً في العالم الافتراضي. وقال الباحث المسؤول عن الدراسة، جيمس فولر، إن «شبكات الإنترنت يمكن أن تنشر العواطف كما في العالم الحقيقي». وأضاف أنه «كل كتابة لحالة سعيدة، تتسبب في أن يكتب الأصدقاء في مدن أخرى حالات سعيدة إضافية»، والعكس صحيح. وقال «إنني فوجئت بحجم التأثير».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا