• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

حفلها الختامي غداً بحضور 1000 مدعو

جائزة حمدان بن محمد للتصوير الضوئي تعرض إبداعات المشاركين تحت عنوان «صنع المستقبل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - تستقبل دبي أكثر من 1000 مدعو لحضور الحفل الختامي الذي سيقام غدا الاثنين 17 مارس للدورة الثالثة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، تحت عنوان «صنع المستقبل» لتكريم الفائزين في مختلف فئاتها ومحاورها، في مبنى البوابة بمركز دبي المالي العالمي، في حفل يرعاه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، راعي الجائزة.

ويتوّقع أن يكون الحفل بمثابة عرس جماعي لعشاق فن التصوير الضوئي من جميع العالم، خاصة وأنه يعكس الوجه الحضاري للفن الحديث، ويأتي بمثابة تتويج لجهود تضافرت جميعها للظهور بصورة مشرفة، تقديراً للصورة وأهميتها في حياتنا، حيث باتت المحور الرئيسي الذي يعتمد عليه الحدث، وناقله، ومتلقيه، كما وصفه علي بن ثالث الأمين العام للجائزة.

مفاجآت باهرة

وعن التحضيرات النهائية للدوره الثالثة لجائزة الشيخ حمدان بن محمد الدولية للتصوير الضوئي تقول سحر الزارعي الأمين العام المساعد للجائزة إنها تسير على قدم وساق وكما عُرف عنا، فنحن نهتم بالتفاصيل التي تجعل الحفل حدثاً خالداً في ذاكرة الحضور والمشاهدين، لذا فإن الاحتفال سيكون مطعّماً بمفاجآت عدة باهرة ستسعد الحضور، وسيتم تكريم بعض الشخصيات المهمة والمؤثرة في مجال صناعة التصوير الضوئي، بالإضافة إلى تكريم الفائزين.

مشاركة مثالية

وتوضح في كل عام تحقق الجائـزة قفــزات نوعية في مسارها، وخلال هذه الـدورة تضاعفت الرقعة الجغرافية التي تغطيها الجائزة، توافقاً مع انتشار سمعتها وازدياد قيمتها في عالم صناعة التصوير ومجتمعات المصورين الهواة والمحترفين، مؤكدة أن عدد المشتركين هذا العام وصل إلى حاجر الـ 26٫006 مشتركين من 156 بلداً حول العالم شاركوا بـ 38٫203 صور.

رؤية ثاقبة

وتسترسل: الجائزة انطلقت بصفتها الأكبر على مستوى العالم، لذا لم يكن من السهل إضافة نجاحات كبرى لجائزة بهذا الحجم، لكن بحمد الله ثم بفضل الرؤية الثاقبة والعمل الدؤوب والتخطيط الاحترافي استطاعت الجائزة حجز مقعدها بين الكبار في هذه الصناعة سريعة التنامي حول العالم، من حيث القيمة والتأثير في مجتمعات المصورين والمهتمين، ومن حيث المشاركات كمّاً ونوعاً ومن حيث مساحات التفاعل الدولية مع ثقافات الصورة المختلفة في شتى بقاع الأرض، بالإضافة للتوعية بدور الصورة وحجم تأثيرها على الحياة العامة والعديد من القضايا الإنسانية والثقافية في العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا