• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  01:34    عباس: قرار ترامب بشأن القدس جريمة كبرى        01:34    عباس يقول إن الفلسطينيين قد ينسحبون من عضوية المنظمات الدولية بسبب قرار ترامب بشأن القدس        01:35    عباس يحذر من انه "لا سلام ولا استقرار بدون القدس عاصمة لفلسطين"    

«العلاج الطبيعي» برأس الخيمة يدخل جهازاً للعلاج بالصدمات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

مريم الشميلي (رأس الخيمة) - أدخل مركز العلاج الطبيعي والطب الرياضي في رأس الخيمة الأسبوع الماضي، أجهزة طبية حديثة لخدمة المرضى والمراجعين، تمثلت في توفير جهاز العلاج بالصدمات “SHOCK WAVE THERAPY” لعلاج إصابات الركبة والأربطة وأمراض المفاصل وغيرها، والذي ساهم بشكل كبير في تخفيف آلام المراجعين.

وقال الدكتور بهاء الدين الداهش اختصاصي التأهيل في المركز، إن إدخال الجهاز الجديد ساهم وبشكل ملحوظ في تطوير العلاج المقدم للمراجعين، وقبول العديد من المرضى للعلاج بأريحية، مشيرا إلى أن المركز استخدم الجهاز كتجربة لمدة زادت على الشهر، حقق خلالها نتائج إيجابية للمرضى.

وأضاف أن الجهاز الجديد يستخدم في علاج الإصابات الرياضية وأمراض المفاصل والتهابات الأربطة والعضلات، ويساهم في علاج تيبس مفصل الكتف والتكلس وتمزق الأربطة، ويمنع حدوث مسمار الكعب، بالإضافة إلى علاج معظم الإصابات الرياضية الأخرى، وتفتيت أي تكلس موجود عند المريض، من خلال العلاج بالموجات الصادمة، وهي نوع من الموجات الصوتية التي تستخدم في العلاج الطبيعي لتليف العضلات والأوتار وتفكيك الالتصاقات العضلية والنسيجية.

وأشار إلى أن المريض يعالج بالجهاز لمدة لاتزيد على 5 دقائق ولمرة واحدة أسبوعيا، منوها إلى أن الجهاز يستخدم في قسم العلاج الطبيعي بمستشفى صقر منذ 3 سنوات، وقد حقق نتائج إيجابية وملحوظة، لافتا إلى أنه يعد من الأجهزة التقنية الحديثة.

وكشف عن أن المركز يقوم حاليا بتجربة جهاز جديد آخر لعلاج بعض حالات “التهاب الركب” باستخدام الطاقة الحرارية، ويعتبر أحد الأجهزة الحديثة التي تستخدم لكبار السن الذين يعانون من آلام الركبة وعدم القدرة على المشي أو صعود الدرج.

وفي ذات السياق، جدد مراجعو المركز مطالبتهم برفع عدد الطواقم الفنية العاملة فيه، خاصة في ظل تزايد أعداد المرضى والمراجعين بشكل شهري، حيث تشير الإحصائية الدورية للمركز إلى أنه استقبل في يناير الماضي 727 مراجعا، وفي فبراير 830 مراجعا، الأمر الذي يشير إلى تزايد عدد المرضى شهريا.

وقال المشرفون في إدارة المركز، إن أعداد المراجعين والمترددين في تزايد مستمر، حيث بلغ عددهم العام الماضي 8060 مراجعا، مقابل 1202 مراجع خلال العام الذي سبقه، وإن حالات المراجعين تنوعت بين حالات مرضية وإصابات رياضية، وأخرى محولة من مختلف مناطق الإمارة، إضافة إلى مراجعين من إمارة أم القيوين، موضحين أن المركز طلب من وزارة الصحة زيادة عدد الطواقم الفنية فيه، خاصة أنه يضم حاليا فنيين اثنين فقط في قسم الرجال و3 في قسم النساء.

وأوضحوا أن المركز يحتاج إلى جانب زيادة عدد الفنيين، إلى توفير واستكمال المعدات الطبية في الصالة الرياضية، وتفعيل الأحواض المائية التي تلعب دورا كبيرا في البرامج العلاجية للمرضى، وتتطلب وجود مشرفين عليها أيضاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا