• الخميس 26 جمادى الأولى 1438هـ - 23 فبراير 2017م
  01:10     مفاوضات جنيف السورية تبدأ اليوم بلقاءات مع المبعوث الدولي         01:19     اشتباكات عنيفة في درعا السورية وتعطيل مدارس في الرمثا الأردنية         01:19     القوات العراقية تدخل الى مطار الموصل        01:20    استشهاد شرطي سعودي في جنوب المملكة بمقذوفات عسكرية اطلقت من اليمن         01:23    محكمة فلبينية تصدر حكما بسجن منتقدة للرئيس دوتيرتي         01:24     مسؤول: ماليزيا ربما تطرد سفير كوريا الشمالية         01:51     مقتل 11 من متمردي طالبان في هجوم جوي بجنوب أفغانستان         01:55     القوات اليمنية تتقدم على الساحل الغربي ومقتل 23 جنديا ومتمردا     

قراءة بالدقائق في مباريات الفريقين خلال مشوار البطولة

خالد عيسى بـ «العلامة الكاملة».. وتألق كبير لخماسي الجزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 مايو 2016

علي معالي (دبي)

اختلف اعتماد مدربي الفريقين، الكرواتي زلاتكو المدير الفني لفريق العين، والهولندي تين كات المدير الفني لفريق الجزيرة على عدد اللاعبين خلال مباريات كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حيث وجدنا أن العين أشرك خلال هذا المشوار 19 لاعباً، في حين قام تين كات بالدفع بـ17 لاعباً، وهذا الاختلاف بالطبع وراءه اعتبارات معينة منها الإصابات، إضافة إلى قناعة كل مدرب بالعناصر التي يختارها لكل مباراة.

والاختلاف الذي تمت ملاحظته بين الفريقين أن العين مثلاً لعب وقتاً إضافياً في مباراتين، أمام بني ياس في دور نصف النهائي، وأمام الوصل في دور الثمانية، في حين لعب الجزيرة مباراة واحدة فقط من الثلاثة بوقت إضافي، وكانت أمام الشارقة في دور الثمانية. وفي العين ظهر أن هناك الكثير من التغييرات حدثت بالفريق، فلم تكن هناك حالة ثبات بدليل أن المدرب اعتمد على 19 لاعباً، والعناصر التي شاركت في المباريات الثلاث كانت أقل بكثير من الجزيرة، فالعين لم يشرك في المباريات الثلاث كاملة سوى لاعب واحد فقط، وهو خالد عيسى حارس المرمى، في حين تنوعت مشاركة بقية اللاعبين، فوجدنا مثلاً أن دوجلاس كان الأكثر مشاركة بعد خالد، ولكنه أقل فقط بـ9 دقائق، حيث لعب دوجلاس المباراتين الأولى والثانية كاملتين، في حين لم يكمل الثالثة وخرج قبل النهاية بـ9 دقائق.

كما شارك عمر عبدالرحمن في المباريات الثلاث، وكذلك الكوري لي ميونج وسعيد المنهالي، وهناك عناصر شاركت في المشوار بمباراتين فقط وهم أسبريلا الذي غاب عن المباراة الأولى تماماً، في حين شارك بشكل كامل في المباراتين الأخريين، وراشد عيسى وأحمد برمان وفوزي فايز ومحمد عبدالرحمن وباستوس ومهند سالم ومحمد فوزي ومحمد فايز وإسماعيل أحمد ودياكيه، وشارك في مباراة واحدة فقط الثنائي خالد عبدالرحمن وهلال سعيد. في المقابل اعتمد الهولندي تين كات المدير الفني لفريق الجزيرة خلال مشواره بالبطولة على 17 لاعباً في المباريات الثلاث التي خاضها ضد الظفرة والشارقة والأهلي، وخلال مشوار الفريق لعب مباراة واحدة فقط بوقت إضافي أي 120 دقيقة والبقية الوقت الأصلي فقط، وهناك أكثر من لاعب شارك في المباريات الثلاث بشكل كامل وهم الخماسي الحارس علي خصيف والمهاجم القناص علي مبخوت، وجونجو بارك وسالم راشد، وفارس جمعة.

وفي نفس الوقت هناك لاعبون شاركوا في المباريات الثلاث السابقة، ولكن على فترات متفاوتة وهم: تياجو ويعقوب الحوسني، وسلطان السويدي ومحمد جمال ولافيتا، وهناك من شارك في مباراتين فقط، وهما مسلم فايز وخلفان الشامسي، وهناك من شارك في مباراة واحدة فقط وهم سلطان الشامسي وأحمد الهاشمي وسلطان برغش وعبدالله موسى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا