• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تقييد الأدوية المحتوية على المادة

«الصحة» تسحب منتجين يحتويان على «دومبريدون» بسبب خطر الوفاة القلبية المفاجئة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

سامي عبدالروؤف

سامي عبد الرؤوف (دبي)

ألزمت وزارة الصحة، الوكيل المعتمد في الدولة، بسحب التحاميل المحتوية على مادة دومبريدون 10 و60 ملغم، من الأسواق المحلية، وتتضمن الأدوية المطلوب سحبها، منتجي موتيليوم 10 و60 ملج «تحميلة» من إنتاج شركة « جاسين بيلجيوم»، وكذلك موتنيوم 10 و60 ملج « تحميلة»، من تصنيع شركة «كي اس بي اي سي او».

فيما أبلغت «الوزارة» مديري المناطق الطبية والمستشفيات الحكومية والخاصة والأطباء والصيادلة ومساعدي الصيادلة والصيدليات الحكومية والخاصة، بتقييد استخدام الأدوية المحتوية على المادة الدوائية دومبريدون.

وأرجعت الوزارة أسباب اتخاذها لهذه الإجراءات، إلى أن مادة دومبريدون قد يسبب زيادة خطر الوفاة القلبية المفاجئة أو عدم انتظام ضربات القلب البطيني وإطالة أمد (QTC) و(torsadedepointes)، وبالأخص في المرضى البالغين أكثر من 60 عاماً، والذين يتناولون جرعات يومية أكثر من 30 ملغم عن طريق الفم والمرضى الذين يتناولون أدوية لعلاج إطالة أمد (QTC) ومثبطات CYP3A4.

وخاطبت «الوزارة»، في تعميم أصدره الدكتور أمين حسين الأميري، وكيل الوزارة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، الشركات المنتجة للمادة الدوائية دومبريدون لتحديث النشر الداخلية لمنتجاتهم لتشمل ضرورة تقليل جرعة دومبريدون إلى 10 ملغ، والتي تصل إلى ثلاث مرات يومياً عن طريق الفم للبالغين والمراهقين الذين وزنهم 35 كجم أو أكثر، ويمكن أيضاً أن تعطى للبالغين كتحاميل 30 ملغ مرتين يومياً.

وعرضت «الوزارة»، توصيات الوكالة الأوروبية بخصوص كيفية استخدام أدوية دومبريدون، والتي تشدد على ضرورة عدم استخدام دومبريدون في المرضى الذين يعانون أمراض القلب وقصر في وظائف الكبد، كما يجب تقليل استخدام المنتجات الحاوية على دومبريدون لعلاج الغثيان والقيء وليس لعلاج عسر الهضم والارتجاع المريء والاضطرابات المعوية، بحيث لا تزيد مدة العلاج على أسبوع واحد فقط.

وأما لدى الأطفال والمراهقين الذين وزنهم أقل من 35 كجم فتعطى لهم عن طريق الفم بجرعة 0.25 ملغم لكل كيلو جرام من وزن الجسم بعدد ثلاث مرات يومياً.

وشددت الوزارة، على ضرورة عدم شراء أو تداول أو استخدام الأدوية المشار إليها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض