• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مسلسل «الموت الصامت» يعاود حلقاته مجدداً

وفاة رضيع وإصابة شقيقته استنشقا مبيداً حشرياً من شقة الجيران في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

أحمد مرسي

أحمد مرسي (الشارقة)

توفي طفل سوري رضيع 21 يوماً، وتعرضت شقيقته، ثلاث سنوات، لهبوط حاد وانخفاض ضغط الدم، ، إثر استنشاقهما غاز الفوسفين السام الذي ينتج عن استخدام مبيد حشري محظور بشدة، وغير مخصص للاستخدام المنزلي، والذي تسرب من الشقة المجاورة إلى مقر سكنهم في بناية بمنطقة النهدة في الشارقة.

وتحقق القيادة العامة لشرطة الشارقة في الواقعة حالياً بعد أن تلقت بلاغاً ورد لمركز شرطة البحيرة الشامل من غرفة عمليات دبي بعد أن لجأت الأسرة لمستشفى دبي للعلاج، وانتقلت الشرطة للمستشفى لمعاينة المصابين، بحضور وكيل النيابة، الذي أمر بتحويل جثة الرضيع المتوفى للمختبر الجنائي بالشارقة، في حين انتقل فريق من رجال التحقيق الجنائي والتحريات والمباحث الجنائية بمركز شرطة البحيرة إلى الشقة المنكوبة.

وأفادت القيادة بأنه تم استدعاء خبراء الأدلة الجنائية، وفريق من مسرح الجريمة كما تم الاتصال ببلدية مدينة الشارقة واستدعاء رئيس قسم مكافحة الحشرات وشعبة مراقبة مكافحة الحشرات لمعاينة الموقع، وبعد استيفاء الإجراءات القانونية، تم فتح الشقتين اللتين تعود إحداهما للأسرة المصابة، والشقة المجاورة التي يشتبه بانها مصدر المادة القاتلة، وبدخول الشقة الأولى، تبين وجود رائحة خفيفة إلى جانب مجموعة من الحشرات المبادة، وبالانتقال إلى الشقة المجاورة فقد كانت رائحة المادة تنبعث بدرجة أقوى إلى جانب وجود مجموعة كبيرة من الحشرات المبادة على أرضية الشقة، وبسؤال مستأجر الشقة عن نوعية المادة التي استخدمها لإبادة الحشرات فقد أفاد بأنها عبارة عن مسحوق حصل عليه من أحد معارفه وقام بمعرفة المذكور برش المادة بشقته قبل أن يقوم بمغادرتها لبضع ساعات بناء على توجيهات صديقه.ولفتت الشرطة إلى أنه تم توقيف مستأجر الشقة المجاورة بتهمة التسبب في وفاة شخص بالخطأ، وتابعت البحث عن الشخص الذي قام بجلب المادة المحظورة للمستأجر وفق ما ورد بإفاداته بهدف التعرف على مصدر المادة واستكمال الإجراءات المتعلقة بالقضية.

وكشف العقيد عبد القادر العامري مدير المختبر الجنائي بشرطة الشارقة أن الفحوصات المخبرية التي أجريت على بعض العينات التي تم جمعها من المادة المستخدمة والتي عثر على بعضها داخل الشقة، قد بينت أنها مادة فوسفيد الألمنيوم المحظورة والممنوع استخدامها في المنشآت السكنية والتي ينتج عنها غاز الفوستوكسين الذي غالبا ما يتسرب إلى الشقق المجاورة عبر فتحات التهوية فيتسبب في حالات التسمم القاتلة.

وأشار إلى أنه تم العثور على عدد من العبوات الفارغة عند مدخل البناية والتي كانت متناثرة ويلعب عدد من الأطفال حولها، موضحاً أن مثل هذه العبوات لو تعرضت لأي شعلة من النار فإنها تحدث انفجارا قد يودي بحياة المتواجدين بقربه أو يصيبهم بحروق بليغة مما كان يشكل خطراً جسيما على هؤلاء الأطفال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض