• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

قرقاش ترأس وفد الدولة.. الاجتماع شدد على حل سلمي للجزر الإماراتية التي تحتلها إيران

الحوار الاستراتيجي الخليجي الروسي: لابد من التزام إيران بحسن الجوار وعدم التدخل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مايو 2016

عواصم (وكالات)

شدد الاجتماع الوزاري المشترك الرابع للحوار الاستراتيجي بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وروسيا الاتحادية، أمس، على أهمية التزام إيران في علاقاتها مع دول المجلس مبادئ حسن الجوار، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، واحترام سيادة وسلامة الأراضي، وحل النزاعات بالطرق السلمية، والامتناع عن استخدام القوة أو التهديد باستخدامها أو القيام باستفزازات تقوض الثقة، وتهدد الأمن والاستقرار في المنطقة، وأكدوا ضرورة إيجاد حل سلمي بشأن الجزر الإماراتية الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى التي تحتلها إيران، موضحين أن الحل يجب أن يأتي وفقاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، بما في ذلك المفاوضات المباشرة.

وعقد الاجتماع برئاسة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري الخليجي، ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف. وترأس وفد الدولة في الاجتماع معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية الذي قال في تغريدة على حسابه في تويتر: «إن التواصل الخليجي المباشر مع روسيا ضروري».

كما شارك في الاجتماع أصحاب المعالي وزراء الخارجية في دول مجلس التعاون، ومعالي الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون.

ورحب الوزراء في بيان بتأسيس التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب، مؤكدين دعم التنسيق بين روسيا والتحالف الدولي لمحاربة «داعش»، مؤكدين الاتفاق على مكافحة الإرهاب، واعتماد اتفاقية شاملة بشأن الإرهاب الدولي في أقرب وقت ممكن، ومشددين على رفض ربط الإرهاب بأي دين أو ثقافة أو مجموعة عرقية.

وأكد الوزراء أهمية التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254، والاتفاقات التي أقرتها مجموعة دعم سوريا الدولية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا