• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

حملة للحد من حالات الغرق على شواطئ الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مايو 2016

الشارقة (الاتحاد)

دشنت الإدارة العامة للعمليات المركزية، متمثلة بقسم الإسعاف والإنقاذ بشرطة الشارقة، صباح أمس، حملة للتقليل من حالات الغرق بالتعاون مع بلدية الحمرية بالشارقة. وتتضمن الحملة تكثيف عدد دوريات الإنقاذ البحري على شاطئ كورنيش الحمرية، نظراً لزيادة عدد مرتادي الشاطئ في فترة الصيف، خاصة خلال شهري يونيو ويوليو من العائلات والشباب الذين يقصدون البحر.

حضر تدشين الحملة، المقدم علي الجلاف رئيس قسم الإسعاف والإنقاذ بشرطة الشارقة، ومبارك الشامسي مدير بلدية الحمرية، والرائد عادل الشحي مدير فرع الخدمات المساندة.

وأكد المقدم علي الجلاف رئيس قسم الإسعاف والإنقاذ بشرطة الشارقة، أنه تم اتخاذ كافة إجراءات الأمن والسلامة على كل شواطئ الإمارة، ما يساهم في توفير جو مريح لمرتادي البحر، حيث وفرت شرطة الشارقة دوريات استثنائية للدراجات المائية للتدخل السريع والفوري في حالات الإصابة أو الغرق، خاصة وأن هذه الفترة من السنة تشهد انتشار ظاهرة رياضة الدراجات المائية التي يمارسها الشباب دون مراعاة إجراءات الأمن والسلامة الضرورية التي تمكنهم من تفادي وقوع الإصابات، فضلاً عما تسببه من إزعاج العائلات الموجودة على الشاطئ بغية الاستجمام والاستمتاع بأوقات الإجازة.

وأوضح المقدم الجلاف أن دوريات الإنقاذ تحرص على عدم تجاوز هواة رياضة الدراجات المائية المناطق المسموح لهم فيها بممارسة هوايتهم، كما ستتواجد فرقة المسعفين التابعة لقسم الإنقاذ والإسعاف بشرطة الشارقة لتقديم الإسعافات الأولية للمصابين وسرعة نقلهم إلى المستشفيات.

كما شدد على مرتادي البحر بضرورة الالتزام بالتعليمات الموضحة على اللوحات الإرشادية المتواجدة على امتداد الشواطئ، نظراً لوجود تيارات مائية خطيرة تسببت في السنوات الماضية في زيادة حالات الغرق في تلك الأماكن لعدم الالتزام بتعليمات السلامة.

وحذر أولياء الأمور من ترك أبنائهم للذهاب إلى شواطئ البحر دون مراقبة، وعدم تجاوزهم المناطق والمساحات المحددة للسباحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض