• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأهلي يبدأ الدفاع عن اللقب أمام بني ياس

كأس اتحاد السلة بين سيدات النصر و«الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مايو 2016

علي معالي (دبي)

يسدل اليوم الستار على بطولة كأس الاتحاد للمواطنات للسيدات بلقاء النصر والشارقة، في الرابعة عصرا، في النهائي الخامس في تاريخ هذه المسابقة الخاصة بالسيدات، والتي انطلقت موسم 2011 - 2012، ويقام نهائي اليوم على صالة نادي الشباب، في حوار للعام الخامس على التوالي. وتعد كأس المواطنات خاتمة موسم بطولات سيدات السلة، ليحمل نهائي هذه النسخة الرابعة من البطولة، مواجهة تقليدية بين كلا الفريقين، في مباراة تسعى من خلالها نواعم العميد الاحتفاظ بلقبهن، فيما تتطلع سيدات الشارقة لاستعادة اللقب من جديد.

من جانب آخر، يبدأ فرسان الأهلي رحلة الدفاع عن لقب كأس الاتحاد للمواطنين عندما يلتقي في الخامسة عصر اليوم فريق بني ياس، على صالة نادي الجزيرة في أبوظبي، في انطلاق الدور ربع النهائي لختام بطولات الموسم المحلي للرجال.

وتستكمل باقي المباريات في السابعة مساءً، وذلك بلقاء العين ومضيفه الشارقة، على أن يلتقي الشباب مع الوصل في المباراة التي تجمعهما على صالة نادي الشعب، ويسدل الستار عن الدور الربع نهائي بلقاء صالة النهيانية في مدينة العين، الذي يجمع فريقا النصر والجزيرة.

ويقضى نظام البطولة، بأن تلعب البطولة بالعناصر المحلية من لاعبين مواطنين، دون الاستعانة بالمحترفين الأجانب، على أن تقام مبارياتها على ملعب محايد، وبنظام خروج المغلوب، لتفرض القرعة التي أقيمت منذ فترة، على فريقي الوصل والشعب، الدخول في دور تمهيدي، نجح من خلاله الفهود في حجز مقعده في ربع النهائي، عقب فوزه على الشعب 84-76 في المباراة التي جمعتهما مساء الثلاثاء الماضي على صالة النادي الأهلي.

وفي تفاصيل مواجهات اليوم، يدرك الأهلي المنتشي السبت الماضي بلقبه الخليجي الثاني على التوالي، حساسية المباراة الافتتاحية في البطولة، ويعول مدربه الألماني بيتر شومرز في تحقيق نتيجة طيبة أمام بني ياس، على خبرات دوليي الفرسان، يتقدمهم الشقيقان سعيد ومحمد مبارك، ومن خلفهم صانع الألعاب طلال سالم، ولاعبا الارتكاز قيس عمر، ومحمد عبداللطيف، الذين تألقوا مع فريقهم في البطولة الخليجية. وعلى الجانب الآخر، يسعى بني ياس في البطولة الختامية، تعويض نتائجه المتواضعة لهذا الموسم، ويعول مدربه البوسني حميدو سيردلجاك، على مزيجٍ من العناصر الشابة والخبيرة، يتقدمهم الكابتن إبراهيم سيف، وحمدان عمر، وبدران خميس، وناصر أحمد، وراشد مسري، وهزاع سلطان.

وفي أقوى لقاءات الدور، فرض نظام البطولة، على أن يشهد الدوري ربع النهائي، وداعاً مبكراً لأحد الفرق المرشحة للمنافسة على اللقب، في لقاء يعول خلاله مدربي الفريقين المصري أحمد عمر للشباب، والسوري راتب الشيخ نجيب للوصل، على خبرات عناصرهم الدولية، عبر كابتن المنتخب علي عباس، وجاسم عبد الرضا، وراشد ناصر، وخليفة خليل، وحسين علي من جانب الجوارح، وعبدالله سبيل، والشقيقان مبارك وصلاح خليفة، وفيصل محمد، وراشد عبدالله من جانب الفهود.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا