• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

وفاة شاب مواطن بحادث مروري في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 يناير 2016

هدى الطنيجي

توفي الشاب المواطن (ع.ر.أ) البالغ من العمر 17 عاماً، وأصيب اثنان آخران كانا برفقته بحادث انحراف وتدهور مركبتهم نتيجة السرعة الزائدة على طريق الحليلة -خور خوير في رأس الخيمة.

وقال العقيد سليمان محمد حسن الكيزي رئيس مركز شرطة الرمس الشامل برأس الخيمة: ورد بلاغ إلى غرفة عمليات الشرطة في تمام الساعة التاسعة من مساء أمس الأول يفيد بوقوع حادث انحراف وتدهور مركبة على الشارع المذكور، نتيجة للسرعة الزائدة، مما أدى إلى انحرافها خارج الطريق، حيث حاول السائق(س.ح) 21 عاماً إعادتها إلى مسارها الصحيح، ولكن باءت محاولته بالفشل بعد أن فقد السيطرة على المركبة، مما أدى إلى تدهورها وتطاير الركاب إلى خارجها. وذكر أن الحادث أسفر عن وفاة (ع.ر.أ) متأثراً بقوة ارتطامه وإصابة الاثنين الآخرين السائق و(ح.أ) 18 عاماً بإصابات بليغة تم على إثرها نقلهما إلى المستشفى عبر سيارات الإسعاف والإنقاذ التي انتقلت على وجه السرعة إلى الموقع، وأدخلا غرفة العناية المركزة. وناشد العقيد سليمان محمد الكيزي، جميع السائقين بالتقيد بالأنظمة والقوانين المرورية كافة، مؤكداً على ضرورة الالتزام بالسرعات المحددة على الشاخصات المرورية الموجودة على طرقات الإمارة الداخلية والخارجية، والتركيز أثناء القيادة، خصوصاً القادمين من مسافات طويلة، حيث إن القيادة المستمرة لمسافات طويلة ترهق السائق وتشكل خطراً عليه وعلى الآخرين، الأمر الذي يستدعي نيل قسطٍ من الراحة حتى يصل إلى وجهته بأمان، منوهاً على جميع السائقين بضرورة التقيد بربط حزام الأمان أثناء القيادة باعتباره عاملاً قوياً في التقليل من نسبة الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية، متمنياً للجميع السلامة وقيادة آمنة. إلى ذلك تعاملت فرق الدفاع المدني في رأس الخيمة خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضية مع أربع بلاغات حرائق تم على إثرها إرسال الفرق المختصة إلى المواقع وتم إخماد الحريق، وتمثلت الحرائق في ثلاث مخلفات ومنزل لم تسفر عن أي أضرار بشرية تذكر ماعدا المادية منها، حيث لم تعرف أسباب اندلاع النيران، وسلم ملف الحوادث إلى الجهات المختصة في الشرطة للتحقيق في ملابسات وقوعها.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض