• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تدير مشروعاً على 107 آلاف متر مربع

عفيفة بن حماد تحقق إنجازاً عالمياً في الأبنية الخضراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مايو 2016

محمود خليل (دبي)

حققت المهندسة المواطنة عفيفة محمد بن حماد إنجازاً إماراتياً على المستوى العالمي في مجال التصاميم الهندسية، حينما تمكنت مع فريقها من وزارة تطوير البنية التحتية من الحصول على المستوى الفضي لمعايير الأبنية الخضراء من المجلس العالمي للأبنية الخضراء عن مشروع مستشفى الأمل للأمراض النفسية.

نموذج تمكين

زاولت بن حماد مهنة الهندسة لتصبح لاحقاً أول إماراتية تحمل شهادتي هندسة تمتهن هذه المهنة، وتمثل نموذجاً لتمكين المرأة الإماراتية في العمل الهندسي، ودرست بن حماد في جامعة الإمارات تخصص العمارة الداخلية والهندسة المعمارية، وتعمل حالياً مديرة إدارة تخطيط المشاريع في وزارة تطوير البنية التحتية ومديرة مشروع مستشفى الأمل للأمراض النفسية. وتؤكد بن حماد في حوار أجرته معها «الاتحاد» أن طموحاتها لا حدود لها، فأبناء الإمارات تعلموا من القيادة الطموح والتميز، بحيث لا يتوقف طموحها عند مرحلة أو نقطة ما، بل هو أسلوب حياة وممارسة يومية تعيشها مع كل شروق شمس يوم جديد.

وتقول إن الأوصاف والألقاب لا تستهويها، بيد أن العاملين معها يفضلون تلقيبها بـ «المرأة الحديدية»، فهي أول الواصلين إلى المشروع الذي تمتد مساحته على 107 آلاف متر، وتظل واقفة تحت أشعة الشمس تدير أكثر من ألفي مهندس وعامل وموظف إداري؛ فمهلة تسليم المشروع تنقضي مع مرور كل يوم.

وعن يومياتها، تقول إنها تصل إلى الموقع في السابعة والنصف صباحا، وتستمر إلى ما بعد الخامسة والنصف عصراً رغم أن ساعات دوامها الرسمي تنتهي عند الثانية والنصف ظهرا، وخلال إجازة نهاية الأسبوع تتابع تطورات العمل أولاً بأول. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا