• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تعاون مشترك في أبحاث المواد النانوية

معهد مصدر و«كوريا للعلوم» يعززان الابتكار في مجال تخزين الطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

وقع معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا ومعهد كوريا للعلوم الأساسية، مذكرة تفاهم للتعاون في مجال أبحاث المواد النانوية وأجهزة تخزين الطاقة. وقال الدكتور فريد موفنزادة، رئيس معهد مصدر: «تعود أهمية التحفيز على الابتكار في مجال تخزين الطاقة إلى كونه يسهم في توفير حلول عملية ومستدامة لقطاع الطاقة في دولة الإمارات. وانطلاقاً من ارتباط التقدم في أبحاث المواد النانوية بالوصول إلى الجيل القادم من تكنولوجيا تخزين الطاقة، يأتي تعاون معهد مصدر مع معهد كوريا للعلوم الأساسية كخطوة ترمي إلى دفع عجلة البحث العلمي في هذا المجال».

وبموجب هذا الاتفاق، يسعى الطرفان إلى تعزيز الابتكار في مجالات المواد النانوية وتخزين الطاقة، وكذلك سيقومان بتنظيم حلقات مشتركة لتبادل المعرفة، وإجراء دراسات ومشاريع بحثية مشتركة، وتوفير برامج وأنشطة تدريبية، بهدف الاستفادة من الخبرات التقنية والأكاديمية في تنمية رأس المال البشري المؤهل في الإمارات والمنطقة.

وقالت الدكتورة كوانغ هوا تشونغ، رئيس معهد كوريا للعلوم الأساسية: «كوننا معهداً علمياً يسعى لتعزيز جهود البحث والاستكشاف العالمية في مجال تكنولوجيا النانو وتخزين الطاقة، فإنه لمن دواعي سرورنا العمل مع مؤسسة أكاديمية تعنى بالعمل البحثي من مستوى معهد مصدر». وتابعت: «تأتي مذكرة التفاهم هذه لتضاف إلى شبكة شراكاتنا العالمية التي تجمعنا بالعديد من المعاهد البحثية المتقدمة حول العالم بهدف تسريع وتيرة العمل البحثي والخروج بنتائج عالمية المستوى. ونحن على ثقة تامة من أن تعاوننا البحثي مع معهد مصدر سيفضي إلى اختراعات نوعية تعود بالنفع على العالم بأسره».

وتم توقيع مذكرة التفاهم من قبل الدكتور كوانغ هوا تشونغ، والدكتور فريد موفنزادة في الحرم الجامعي لمعهد مصدر، وذلك بحضور ممثلين عن الحكومتين الإماراتية والكورية الجنوبية، بالإضافة إلى حشد من المسؤولين وأعضاء هيئة التدريس من كلا المعهدين، حيث حضر الدكتور ستيف غريفيث، المدير التنفيذي للمبادرات والأستاذ في معهد مصدر، وكذلك كيم سون بيو، وزير في سفارة كوريا الجنوبية لدى الإمارات العربية المتحدة، كما حضر من جانب معهد كوريا للعلوم الأساسية كل من جونغ ايم لي، مدير العلاقات العامة والدولية، ومين سون بارك. وسوف يتولى كل من الدكتور هاي جين كيم، باحث رئيسي في معهد كوريا للعلوم الأساسية، والدكتور سيف المهيري، الأستاذ المساعد في قسم الهندسة الميكانيكية وهندسة المواد في معهد مصدر، مهمة الباحثين الرئيسين في مشروع التعاون البحثي.

وسيتم التعاون بموجب مذكرة التفاهم في عدد من المجالات البحثية التي تشمل البحث في طبيعة مواد تخزين الطاقة الجديدة ذات البنية النانوية وتصنيعها، والتوظيف العملي للمواد ذات البنية النانوية، وتوصيف أجهزة تخزين الطاقة الكهروكيميائية، وتصنيع أكسيد الغرافين لأغراض تخزين الطاقة. كما سيتم العمل على تطوير تقنيات تصنيع جديدة تساعد في إنتاج المواد النانوية، وإجراء تحليل لسطوح المواد النانوية ذات الأبعاد المنخفضة، وتوصيف الخواص الفيزيائية والكيميائية للمواد النانوية الوظيفية، وتطوير تقنيات لتصوير المواد النانوية باستخدام المجاهر الإلكترونية عالية الدقة.

وسيقوم المعهدان بتبادل المواد العلمية والأوراق البحثية والمعلومات، وكذلك تبادل الأساتذة والباحثين لتقديم محاضرات والمشاركة في منتديات وورش عمل ومشاريع بحثية.

وتجدر الإشارة إلى أن معهد كوريا للعلوم الأساسية يقوم بدور رائد في أبحاث النانو التي تختص بمجالات تطوير أجهزة متقدمة لتخزين الطاقة، وأجهزة ذاكرة، واستخراج المعادن النادرة مثل الليثيوم من خلال تحديد الخواص الفيزيائية، بالإضافة إلى البحث على مستوى النانو في بنى المواد المتقدمة الجديدة، وفي البنى ثلاثية الأبعاد والمواد الصلبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا