• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الفائزة الأولى بجائزة تحدي القراءة العربي

فاطمة النعيمي: نائب رئيس الدولة بشرني بالتميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مايو 2016

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

لقد بشرني بالخبر، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وامتلكني شعور بالفخر والاعتزاز عندما قبلني قبلة الأب لابنته لتميزها «هكذا بدأت حديثها الطالبة فاطمة أحمد بن بخيت النعيمي في الصف الثاني عشر من أكاديمية رأس الخيمة الأميركية الفائزة الأولى على مستوى الدولة في مشروع «تحدي القراءة العربي».

تقول الطالبة فاطمة لقد تفاجأت بالخبر السعيد عندما بشرني فيه والدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد فور إعلان النتائج التي بدأت بالمشاركة فيها منذ أشهر ماضية، مشيرة إلى أنها واحدة من بين عشرات الآلاف المشاركين من الطالبات والطلاب على مستوى الدولة، منوها أن كلمات سموه لاتزال ترن بأذنها عندما أكد ضرورة تقدير أهل العلم والقراءة والمعرفة، وهو واجب كل قائد يسعى لبناء جيل سيغير مستقبل الوطن للأفضل، وعن سبب فوزها واختيارها لتمثل دولة الإمارات العربية المتحدة في تصفيات الوطن العربي، أجابت أن السبب قد يعود لنوعية الكتب التي اختارت قراءتها والمشاركة في المبادرة فيها وهي خمسة كتب متنوعة منها «أولاد حارتنا» للكاتب نجيب محفوظ والكتاب الثاني بعنوان «مهزلة العقل البشري» للكاتب الدكتور علي الوردي والثالث بعنوان «زمن السيداف» للكاتبة وداد خليفة والأخير ديوان «السفرجل» للكاتب راشد الخضر، منوهة أن المشاركة في المبادرة كانت تتمثل بقراءة من 50 إلى 100 صفحة في كل خمسة كتب مختارة، وهي قرأت أكثر من 200 صفحة من كل كتاب اختارته.

وأضافت النعيمي أن حبها وعشقها للقراءة ودعم الأهل والأصدقاء والمدرسة كانا من أسباب تميزها في المبادرة، منوهة أنها تحب قراءة الكتب في جميع المجالات دون استثناء وقد عزز هذه العلاقة بينها وبين الكتاب، والداها منذ الصغر حيث كانا يختاران لها أنواع الكتب التي تناسب سنها ومرحلتها الدراسية حتى نمت فيها ميزة حب الاستطلاع والقراءة والبحث عن المعلومة.

بدورها تقول أم الطالبة فاطمة: كنت أتوقع فوز ابنتي في المبادرة، خاصة وأنها تتميز بشخصية قيادية، وشخصية طموحة لديها رؤية واضحة للمستقبل، ناهيك عن حبها الدائم لخوض عالم القراءة والبحث عن المعلومة، موضحة أن لدى ابنتها مكتبتين في المنزل الأولى كتب باللغة العربية والثانية كتب باللغة الإنجليزية، وقد نمت هذه العلاقة بين ابنتها والكتاب منذ صغرها، وقد تطورت حتى أصبحت من عشاق القراءة التي مكنتها من قراءة أكثر من مئات الكتب والمراجع والقصص والروايات التاريخية والنثرية والعلوم والتكنولوجيا وغيرها من المجالات.

من جانبها قالت سمية حارب مديرة منطقة رأس الخيمة التعليمية، إن فوز الطالب فاطمة النعيمي بالمبادرة هو فوز للمنطقة التعليمية مشيرة إلى أن المبادرة شارك فيها 24124 طالباً وطالبة في مختلف المراحل الدراسية بالمنطقة التعليمية.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض