• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الجيش المصري يدك 247 وكراً ويدمر 10 سيارات

مقتل 85 إرهابياً بضربات جوية في سيناء خلال 4 أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مايو 2016

القاهرة (وكالات)

أعلنت القوات المسلحة المصرية مقتل 85 عنصرًا إرهابيًا خلال 4 أيام بالضربات الجوية وضربات عناصر المدفعية بمناطق الشيخ زويد ورفح، كما أعلنت عن تدمير وحرق 190 عشة و57 منزلًا تتخذها العناصر الإرهابية كأوكار وكقاعدة انطلاق عملياتها الإجرامية، والقبض على 3 من المشتبه بهم وتدمير 10 سيارات وخمس دراجات نارية تستخدمها العناصر الإرهابية في مهاجمة الارتكازات والنقاط الأمنية، وتدمير 73 ملجأ ومخبأ تستخدمها العناصر الإرهابية بمناطق: الزوارعة والنصرانية واللفيتات والعبادي والشدايدة والجريعي.

وتحقق كل ذلك في إطار استكمال عملية حق الشهيد، التي بموجبها تشن القوات المسلحة حملة عسكرية موسعة بمناطق مكافحة النشاط الإرهابي بوسط وشمال سيناء. وأعلنت القوات المسلحة أن قوات الجيش الثاني الميداني قامت بإنشاء عدد من الأكمنة والارتكازات الأمنية التي تساهم في تضييق الخناق على العناصر الإرهابية، وإحكام السيطرة الكاملة على شبه جزيرة سيناء. كما قامت عناصر القوات الخاصة البحرية بفرض السيطرة البحرية على امتداد السواحل المواجهة لمناطق العمليات لمنع التسرب البحري وإحباط أي محاولة للتسلل والتهريب عبر البحر لتأمين أعمال القوات البرية وقطع الإمداد عن العناصر التكفيرية عبر البحر.

وأشارت القوات المسلحة إلى أن عناصر إنفاذ القانون من الجيش الثالث الميداني نجحت بناء على معلومات مؤكدة من العناصر المخابراتية، في قصف وتدمير عدة أهداف بمناطق غرب جبل الحلال، خلال حملة موسعة أسفرت عن مقتل 3 تكفيريين شديدي الخطورة، وضبط أجهزة لاسلكية و25 عبوة بدائية الصنع و26 جوالا يحتوي على مادة (تي ان تي) وأجولة نترات النشادر تستخدم في تصنيع العبوات الناسفة، وكذلك العثور على نقطة طبية بها كميات من الأدوية والمحاليل. ونتيجة لأعمال التمشيط المستمر تم العثور على خيمة بها وحدة إذاعة ولاب توب وخطوط محمول وأجهزة لاسلكية تستخدمها العناصر التكفيرية، كما تم العثور على مواد إعاشة وكتب للفكر التكفيري، كما تم تدمير عربة تويوتا ودراجة نارية تخص العناصر التكفيرية بمنطقة وادي المخاشيب. وتواصل عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية أعمال التمشيط والمداهمة، في إطار المرحلة الثالثة من عملية حق الشهيد، والتي بدأت منذ أربعة أيام، بالتزامن مع قرب حلول شهر رمضان المبارك.

شكري : مصر قادرة على حماية السياح

القاهرة (وكالات)

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن بلاده تركز بشكل كبير على توفير الحماية لزائريها وتأمين المناطق السياحية، لافتاً إلى أنها حققت الكثير من الاستقرار خلال السنوات الماضية. وقال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الكندي ستيفان ديون، إن بلاده مصر تولي «اهتماماً بالغاً» لقطاع السياحة، داعياً كندا لإعادة النظر في تقييم الأوضاع بمصر، وبمراجعة إرشادات السفر لمصر.

من جانبه، دعا ديون الكنديين لزيارة مصر والتمتع بثقافتها وحضارتها الغنيتين، وأضاف: «هدف الإرهابيين هو حرمان الناس حول العالم من الفرص للالتقاء ببعضهم البعض، لكننا نقول للناس من جميع أنحاء العالم، أن يأتوا إلى مصر ويستفيدوا من صداقة الشعب المصري ويتعلموا من الحضارة المصرية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا