• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

السيسي يدعو إلى تضافر الجهود لمكافحة الجماعات الإرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مايو 2016

القاهرة (وكالات)

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس الثلاثاء أهمية تعزيز الجهود مع فرنسا من أجل الكشف عن ملابسات حادث سقوط طائرة ركاب شركة مصر للطيران في البحر المتوسط. وذكر المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير علاء يوسف في بيان صحفي أن ذلك جاء خلال لقاء السيسي وفدا من البرلمان الفرنسي برئاسة الرئيس التنفيذي لتحالف الوسط النائب فيليب فوليو. وأوضح الرئيس المصري في هذا الإطار أن «الزيارة تعكس عمق العلاقات بين البلدين وقدرتها على تجاوز مختلف التحديات» مؤكدا «حرص مصر على عدم المساس بتلك العلاقات أو الإضرار بها». كما اعتبر أن زيارة الوفد البرلماني الفرنسي «رد على أي محاولات تستهدف النيل من العلاقات المصرية الفرنسية» معربا عن اهتمام مصر بعودة حركة السياحة الفرنسية إلى مصر «إلى طبيعتها».

وذكر المتحدث أن رئيس الوفد البرلماني الفرنسي أكد من جانبه انه «لا يوجد ما يمكن أن يكدر صفو العلاقات بين البلدين أو يؤثر عليها سلبا» مشيدا بعلاقات الصداقة «المتميزة» التي تجمع بين البلدين «والتي تشهد أزهى عصورها في المرحلة الراهنة». وأشار إلى ما تعرضت له فرنسا من هجمات «إرهابية» خلال عام 2015 مشيدا بالدور «المحوري» الذي تقوم به مصر في مجال مكافحة الإرهاب من خلال منظور شامل «لا يقتصر على الجوانب العسكرية والأمنية».

وذكر المتحدث أن الرئيس المصري أكد من جانبه أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي لمكافحة كافة الجماعات الإرهابية «لا سيما أنها تعتنق ذات الفكر المتطرف حتى وان اختلفت مسمياتها». وبشأن الأزمات الإقليمية في المنطقة وموقف مصر إزاءها أوضح السيسي أن مصر تساند ليبيا ضد جميع التنظيمات «الإرهابية» وليس (داعش) فقط مؤكدا أهمية دعم الجيش الوطني الليبي في أسرع وقت «للاضطلاع بمهامه في الحفاظ على الأمن والاستقرار». كما أكد أهمية الحفاظ على وحدة الأراضي الليبية ومكافحة عمليات تهريب الأموال والسلاح والمقاتلين الأجانب إلى الأراضي الليبية.

وفي الشأن السوري أكد الرئيس المصري أهمية التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة السورية «تحفظ وحدة الأراضي السورية وتصون ارادة الشعب السوري ومقدراته وتساهم في القضاء على الجماعات المتطرفة المتواجدة في سوريا». كما أكد أهمية اعادة إعمار سوريا عقب التوصل إلى حل سلمي للأزمة «بما يشجع اللاجئين السوريين على العودة إلى وطنهم والاستقرار فيه» مشددا على أهمية الإسراع بوتيرة تسوية كافة النزاعات الإقليمية في المنطقة «ولاسيما في ليبيا وسوريا».

وكانت طائرة ركاب لتابعة لمصر للطيران تحطمت الخميس الماضي في البحر المتوسط أثناء قيامها برحلة بين باريس والقاهرة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا