• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م
  06:36     التحقيق السويسري: الاستماع إلى الخليفي في 25 اكتوبر     

الانتخابات الروسية غداً وبوتين واثق من الفوز

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مارس 2012

موسكو (وكالات) - أكد فلاديمير بوتين، في مقابلة تم بثها أمس، أنه واثق من دعم الأغلبية له قبل الانتخابات الرئاسية التي ستجرى الأحد في روسيا على الرغم من موجة الاحتجاج، موضحاً أنه “لم يقرر بعد” ما إذا كان سيبقى في السلطة حتى 2024. وفي مقابلة مع وسائل إعلام أجنبية نشرت على الموقع الإلكتروني للحكومة الروسية، ذهب رئيس الوزراء الروسي إلى حد الترحيب بالحركة الاحتجاجية ضد حكومته في اليوم الأخير من الحملة.

وقال رداً على سؤال عن التظاهرات منذ الانتخابات التشريعية التي نظمت في ديسمبر الماضي، وقالت المعارضة انها شهدت عمليات تزوير “إنني مثلاً سعيد جدا بهذا الوضع”. وأضاف أن “هذا معناه أن السلطات.. يجب أن تتفاعل بحيوية مع ما يجري في البلاد ومع ميول الشعب وأن تلبي تطلعاته”، معتبراً أنها “تجرية جيدة لروسيا”.

واستبعد في الوقت نفسه أي تشدد حيال الاحتجاجات من قبل النظام. وقال متسائلاً “لماذا سأفعل ذلك؟ لماذا هذه المخاوف بينما نفعل عكس ذلك تماما؟ لم نقرر أي شيء من هذا النوع”. إلا أن بوتين الذي يرجح أن يعاد انتخابه لولاية رئاسية ثالثة بعد توليه الحكم في 2000 و2008، أكد أنه واثق من دعم غالبية الروس له حتى في المدن الكبرى أو في الطبقة الوسطى، حيث يعتقد أن المعارضة تتمتع بدعم أكبر.

وقال “هل تعتقدون أن غالبية السكان هناك ضدي؟ بالاستناد إلى أي استطلاعات للرأي؟ بكل بساطة لدي عدد أقل من المؤيدين، لكن (هؤلاء) يشكلون الغالبية رغم ذلك”.

وسعى بوتين في الأشهر الأخيرة إلى تشويه صورة معارضيه الذين اتهمهم بأنهم يعملون لحساب الولايات المتحدة وبالإعداد لعمليات تزوير انتخابية للتشكيك في السلطة وحتى بالسعي لاغتيال أحد قادتهم لإلصاق التهمة بالسلطة.