• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

نجاح لافت لبطولة ليوا للصقور في مهرجان ليوا تل مرعب

«مهول» يحلق بناموس جير بيور فرخ و«ذهب» وصيفاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يناير 2018

منطقة الظفرة (الاتحاد)

شهدت منافسات بطولة الصقور، التي أقيمت ضمن فعاليات مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب 2018 أمس الأول، إقبالاً ومشاركة منقطعة النظير في 5 فئات، بمشاركة أكثر من مئتين وستين صقراً من مختلف أنحاء الإمارات.

وحظيت البطولة التي أقيمت في أجواء إيجابية تفاعلاً كبيراً من مختلف الحاضرين، وحصد المركز الأول في فئة جير بيور «فرخ» الطير مهول لمالكه بطي خلفان القبيسي، وحل ثانياً الطير ذهب لمالكه خلفان شافي المنصوري، في حين جاء بالمركز الثالث الطير بي ون لمالكه بطي خلفان القبيسي، وحل في المركز الرابع الرزين لجمعة عبد الله حارب الفلاحي، وجاء خامساً المارد لمالكه مروان أحمد مجرن.

وفي فئة جير شاهين «فرخ» حل في المركز الأول «شواق» لمالكه خالد بن ناصر آل شافي الهاجري، أعقبه في المركز الثاني الطير 78 لمالكه حميد راشد أحمد المنصوري، في حين حل بالمركز الثالث الطير الصيرمي لمالكه بطي خلفان القبيسي، ورابعاً «ريح بالك» لمالكه خالد بن ناصر بن مذكر، وخامساً الطير العيناوي لمالكه بطي خلفان القبيسي، وفي فئة جير تبع «فرخ» جاء في المركز الأول الطير لهب لبطي خلقان القبيسي، وثانياً الطير ايدي 19 لمالكه خالد بن ناصر بن مذكر آل شافي الهاجري، وثالثاً الطير مرعب لبطي خلفان القبيسي، وفي فئة جير قرموشة «فرخ» حل في المركز الأول الطير الواري لمالكه مروان أحمد مجرن، وثانياً الطير لوس أنجلوس لمالكه بطي خلفان القبيسي، وثالثاً شافي لخالد بن ناصر بن مذكر الهاجري، ورابعاً مكسورة لحميد سالم الشامسي، وخامساً الطير جمرة لمالكه مروان أحمد مجرن.

وجاءت فئة النخبة «جرناس» لكي تهدي الفوز والمركز الأول إلى الطير الشرس لمالكه خالد بن ناصر بن مذكر آل شافي الهاجري، وحل ثانياً وثالثاً مشكور وسلسبيل لمالكهما بطي خلفان القبيسي.

وأقيمت المنافسة في أجواء مثالية بدأت في الصباح الباكر بميدان الصقور، وأطلقت شارة البداية بجوار تل مرعب في منطقة التل، وكان المشاركون قد بدؤوا بالتوافد في السابعة صباحاً لتنطلق المنافسة في التاسعة، ويبدأ الحماس والتحدي بين مختلف الملاك، وسط إقبال وحضور كبير من المشاركين والزوار الذين تفاعلوا مع البطولة والأوقات والأزمنة التي تحققت من خلال مختلف الفئات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا