• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

استوديو في «كيزاد» بمساحة 5800 متر لتصوير المسلسل

«حارة الشيخ».. حكايات الحجاز من القرن الـ 19

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مايو 2016

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

بعد غيابها عن الساحة لفترة طويلة، تعود الدراما الحجازية إلى الشاشة الفضية من جديد من خلال «حارة الشيخ» في رمضان 2016.. وهو مسلسل مكون من ثلاثين حلقة تحاكي واقع مدينة جدة السعودية في أواخر القرن الـ19، كتبه بندر باجبع ويخرجه المثنى صبح، ويشارك فيه أكثر من 60 ممثلاً من أبرز نجوم الدراما الخليجية منهم محمد بخش وجميل علي وعبد المحسن النمر ويوسف الجراح وخالد الحربي ومجدي القاضي وسناء بكر يونس وجنات الرهبيني وشيرين باوزير وشيماء الفضل ومريم الغامدي.

تدور أحداث المسلسل في الحجاز وتحديداً مدينة جدة أواخر العهد العثماني في الفترة بين 1876 إلى 1918، والعمل مقتبس من بعض الحكايات الشعبية التي كانت سائدة في تلك الفترة، كما يتطرق إلى قصص اجتماعية، كما يتضمن أحداثاً كانت تعرف بـ «الفتونة» أو «البلطجة»، وبعض ممارسات الخارجين عن النظام داخل حارة شعبية قديمة.

أسلوب جديد

«الاتحاد» زارت فريق عمل المسلسل، خلال تصويرهم لأحد مشاهدهم في استوديوهات twofour54 في مصفح، بحضور عدد من الممثلين من بينهم بطل العمل محمد بخش الذي أكد أن «حارة الشيخ» هو عودة الأعمال السعودية إلى الشاشة الصغيرة مجدداً، وقال إن أهمية «حارة الشيخ» تعود إلى أنه أول عمل حجازي يقدم بشكل مختلف وأسلوب جديد، بعد اختفاء هذه الأعمال منذ فترة طويلة، لذلك فهو يعتبر اشتراكه في بطولته نقلة نوعية فنية بالنسبة إليه، خصوصاً أنه يعرض على قناة مهمة هي «أم بي سي»، واشترك فيه نخبة من نجوم الدراما الخليجية والسعودية.

فتوة الحارة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا