• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مواهب إماراتية ودولية تجسد غداً تلاقي الحضارات والثقافات

«أبوظبي 2015» ينطلق من «الفكرة نواة الإبداع»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق غداً الدورة الثانية عشرة من مهرجان أبوظبي، الذي تنظمه مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون ، عبر برنامج استثنائي ومتنوع من الحفلات الموسيقية والعروض الفنية وورش العمل الشائقة، وذلك على مدى شهر مارس وصولاً إلى الثاني من إبريل لتشمل الإمارات السبع.

وتماشياً مع شعار المهرجان لهذا العام «الفكرة نواة الإبداع»، واحتفاءً بدولة إيطاليا التي ستحلّ ضيفة شرف المهرجان، تمّ تصميم فعاليات مهرجان أبوظبي 2015 لتحفيز أجواء رائعة من المعرفة وتلاقي الحضارات والاحتفاء بالثقافات المختلفة.

وبهذه المناسبة، قالت سعادة هدى الخميس كانو، مُؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي: «يرفع مهرجان أبوظبي هذا العام شعار »الفكرة نواة الإبداع« حيث تجسّد هذه الكلمات الثلاث روح المهرجان، ورؤيته الثقافية الهادفة، وتسلط الضوء على مبادراته التعليمية والمجتمعية التي تصبّ في صميم هذه الرؤية. ومن خلال تطوير برنامج متنوع يقدم روائع الفنون من كافة بقاع المعمورة، فنحن نصبو إلى تحقيق النجاح في دعم تنمية المواهب الوطنية وغرس بذور التعبير الفني والإبداع بكافة أوجهه وأشكاله ليصبحا من العناصر الأساسية المتجذرة في مجتمعنا فتشرق الفكرة، ويستنير بها مستقبل الأمة».

ومن أبرز ما يقدمه المهرجان هذا العام: أوثيليو ريمكس: المزيج لمسرح شكسبير في شيكاغو (5 مارس) وسيرجيو مينديز: أنغام من البرازيل (20 مارس) وحفل أوبرا: خوان دييغو فلوريث وأوركسترا مهرجان بودابست بقيادة غابور تاكاتش نادجي (23 مارس)، وكونشرتو بيتهوفن: ريكاردو موتي مع آن صوفي موتر وأوركسترا لويجي كيروبيني للشباب (25 مارس)، وروائع البيانو: لايف أوفي أندسنس وأوركسترا مهرجان بودابست بقيادة إيفان فيشر(26 مارس) وأوبرا الناي السحري لموزارت: أوبرا بقيادة إيفان فيشر، جوقة أوركسترا مهرجان بودابست (30 مارس) وحفل ميساء قرعة مع نخبة مميزة من النجوم الموسيقيين (2 أبريل) ومعرض نظرة من الداخل للفن العربي المعاصر (تصوير، فيديو ووسائط متعددة) وإبداعات إماراتية (21 مارس ـ 20 أبريل).

ويطلق المهرجان هذا العام أيضاً وللمرة الأولى سلسلة «حفلات المهرجان» كجزء من برنامجه الرئيسي، ليقدم كوكبة من الفنانين الشباب الموهوبين في عالم الموسيقى الكلاسيكية إلى جمهور الإمارات العربية المتحدة من خلال مجموعة حفلات ملهمة وورش عمل تفاعلية. وتشمل العروض: شغف البيانو - يان ليشيتسكي (24 مارس) وآروم آن، بيانو (3 مارس) وعائشة سيّد كاسترو، كمان (17 مارس).

ونظراً لارتباطه الوثيق بالمجتمع يقدم المهرجان من جديد مجموعة من التجارب التعليمية للأفراد من جميع الأعمار، حيث تفتتح مجموعة «لايف ميوزيك ناو» رسمياً برنامج المهرجان المجتمعي والتعليمي لهذا العام مع سلسلة من ورش العمل التفاعلية التي تُقدَّم على مدى أسبوعين للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة. ويضم هذا البرنامج الشائق سلسلة من الفعاليات المجانية التي تنظم في مواقع مختلفة في جميع أنحاء الإمارات، ومن أبرزها: حفل الموسيقيين الشباب مع «ديكودا» (14 مارس) والسينما الإماراتية (من 18 إلى 19 مارس) وعرض «وزارة العلوم! العلوم في الجيب» (21 اذار) ودار أوبرا سيدني: «التقوا موزارت» (24 ـ 26 مارس) وإيقاعات العاصمة 2 (27 ـ 28 مارس)، وسلسلة الندوات الحوارية ضمن المبادرة السنوية «رواق الفكر(في تواريخ مختلفة).

وتسجل الدورة الثانية عشرة أكبر نسبة تمثيل للمواهب الإماراتية من فنانين وموسيقيين ومخرجين وشعراء وعقول مبدعة في تاريخ المهرجان، حيث يتألق أكثر من 100 موهبة إماراتية لتخطف الأضواء على مسارح المهرجان وشاشاته ومنابره ومعارضه المتنوعة في كافة أرجاء الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا