• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  10:11     الشرطة الإندونيسية تتبادل إطلاق النار مع مهاجم بعد انفجار في باندونج         10:11     المخرج الإيراني أصغر فرهادي ينتقد سياسة ترامب بشان المهاجرين         10:11     "الخوذ البيضاء" يفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير         10:11    ماهرشالا علي يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد         10:11     مرشح ترامب لشغل منصب وزير البحرية يسحب ترشيحه         10:11     إيما ستون تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة         10:12    "مون لايت" يفوز بجائزة أوسكار أفضل فيلم        10:33    كايسي افليك يفوز بجائزة اوسكار افضل ممثل عن دوره في "مانشستر باي ذي سي"        10:43    روسيا تأمل أن تشكل المعارضة السورية وفدا موحدا في محادثات جنيف     

الفيصل: قضية مشرّف باكستانية داخلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 يناير 2014

إسلام آباد (يو بي أي) - التقى وزير الخارجية السعودية، الأمير سعود الفيصل، رئيس الوزراء والرئيس الباكستانيين، نواز شريف، وممنون حسين أمس في إسلام آباد، وبحث معهما العلاقات الثنائية. ونقلت قناة «سماء» الباكستانية عن مصادر دبلوماسية أن الفيصل نقل للقيادة الباكستانية رسالة مهمة من خادم الحرمين الشريفين العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.

وأشارت إلى أن الوزير السعودي بحث مع شريف وحسين قضايا على نطاق واسع، بينها علاقات التعاون الثنائية.

ولاحقاً التقى الوزير السعودي الذي وصل أمس أمس الأول إلى إسلام آباد في زيارة رسمية تستمر يومين، قائد الجيش الباكستاني، الجنرال رحيل شريف. وكان المكتب الإعلامي للخارجية الباكستانية نفى أن يكون لزيارة الفيصل أي علاقة برئيس باكستان السابق، برويز مشرف، الذي تحدثت تقارير عن احتمال السماح له بمغادرة البلاد، مؤكداً أن قضية مشرّف قضية باكستانية داخلية. وأشار الفيصل إلى أن السعودية وباكستان تجمعهما علاقات تاريخية وطيدة، مشدداً على استمرار بلاده في توفير كل مساعدة ممكنة للاستقرار الاقتصادي في باكستان. وقال إن المخططات التي يحيكها البعض لإفساد العلاقات الثنائية ستبوء بالفشل، مضيفاً أن بلاده ستقدّم الدعم لباكستان في مجال الطاقة وقطاعات أخرى، مؤكداً الحاجة لبذل جهود ثنائية لاستئصال خطر الإرهاب.وإذ لفت إلى أن القوات الدولية تنسحب من أفغانستان بحلول نهاية العام الجاري، أكّد الحاجة لبذل جهود لإيقاف الإرهابيين.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا