• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

بحضور ممثلي الهيئة

«داخلية الوطني» تناقش سياسة «الوطنية لإدارة الطوارئ»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أبريل 2017

أبوظبي (الاتحاد)

واصلت لجنة الشؤون الداخلية والدفاع والخارجية للمجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها من دور الانعقاد العادي الثاني للفصل التشريعي السادس عشر، الذي عقدته أمس في مقر الأمانة العامة بدبي، برئاسة محمد بن كردوس العامري رئيس اللجنة، مناقشة موضوع سياسة الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات، وذلك بحضور ممثلي الهيئة. حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سالم علي الشحي مقرر اللجنة، ومطــر حمـــد الشامســــي، ومطــــر سهيـــل الظــاهري، وأحمـــد محمــــد الجــــروان، وعـزا سليمـان بن سليمان.

وناقشت اللجنة الموضوع ضمن ثلاثة محاور هي: التنسيق مع الجهات الاتحادية والمحلية في حالات الطوارئ والكوارث والأزمات، والتدريب والتأهيل للكوادر الوطنية، وقدرة الهيئة لقياس الإمكانات الحالية الاتحادية والمحلية في مواجهة الطوارئ والكوارث والأزمات.

وقال رئيس اللجنة: إن اللجنة تناقش الموضوع ضمن خطة عملها التي وضعتها في اجتماعاتها السابقة، حيث تشمل الخطة الاطلاع على الدراسات المعنية بالموضوع، ودعوة ممثلي الهيئات والجهات المعنية، سواء الاتحادية أو المحلية، للاستماع إلى مقترحاتهم وملاحظاتهم، والرد على استفسارات أعضاء اللجنة، وذلك لأهمية الموضوع الذي يمس قطاعات عديدة.

وأضاف أن اللجنة استكملت أمس اجتماعاتها مع ممثلي الجهات المعنية بلقائها مع ممثلي الهيئة الوطنية لإدارة الطواري والأزمات، حيث كانت قد اجتمعت مع ممثلي وزارات الداخلية، والصحة ووقاية المجتمع، وتطوير البنية التحتية، والتغير المناخي والبيئة، وإدارة الطوارئ والأزمات، بالإضافة إلى الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، والمركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا