• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مجلة «شاعر المليون» تقدم نصائحها للمشاركين وتناقش أسباب غياب الشاعرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - صدر عن أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية في أبوظبي العدد الجديد من مجلة «شاعر المليون»، متضمناً العديد من الحوارات والاستطلاعات التي كرست معظمها لبرنامج «شاعر المليون» في نسخته السادسة والذي تبث حلقاته المباشرة من مسرح شاطئ الراحة بأبوظبي مساء كل أربعاء عبر قناة أبوظبي الإمارات وتُعاد عبر قناة بينونة، كما تضمن العدد مجموعة من القصائد بنوعيها النبطي والتقليدي فضلاً عن الأبواب والزوايا الثابتة في المجلة.

وأفردت المجلة مساحة واسعة لثلاثة استطلاعات عن برنامج «شاعر المليون» وثقت المجلة من خلالها المشاعر التي انتابت «شعراء المئة» قبل الإعلان الرسمي عن قائمة الـ 48، حيث قال الشاعر الإماراتي محمد الرفاعي: «مهمتنا كشعراء إماراتيين أشد وأصعب من مهمة باقي الشعراء كون البيرق في الموسم السابق يرفرف إلى الآن في سماء دولة الإمارات».

والاستطلاع الثاني كان نافذة للمشتركين الجدد في هذا الموسم ليتعرفوا على ما يجب عليهم فعله، والتمسك به من خلال بعض النصائح من شعراء وشاعرات كانوا قد شاركوا في دورات سابقة. أما الاستطلاع الثالث فتناول أولى مفاجآت الدورة السادسة من البرنامج وهي غياب الشاعرات الذي أثار الدهشة، وهنا أرادت المجلة معرفة رأي شاعرات كن قد شاركن في دورات سابقة، حيث أوضحت عيدة الجهني أن للشاعرات وجوداً قوياً لكن ليس هناك جرأة وشجاعة وتحد. كما ترى نور أبو زيد أن المرأة الشاعرة العربية تعيش ضغوطاً اجتماعية فرضتها العادات والتقاليد، بينما تشعر ربا الدويكات بالاستياء لعدم وجود شاعرات في مرحلة الـ48 وتقول: المرأة الشاعرة هي الأقدر على طرح ما في داخلها من هموم والإفصاح عن المشكلات التي تعاني منها.

يذكر أن مجلة «شاعر المليون» مجلة شهرية تعنى بالأدب والموروث، والعدد الجديد يحمل الرقم «85».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا