• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

دراسات

أشعة الشمس تقلل ضغط الدم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

كشفت دراسة حديثة أن الفوائد الصحية لتعرض الجلد لضوء الشمس قد تفوق كثيراً مخاطر الإصابة بسرطان الجلد فضلاً عن المساعدة في إطالة العمر.

وتشير الدراسة، التي أجريت بجامعة أدنبرة الاسكتلاندية، إلى أن ضوء الشمس يساعد في تقليل ضغط الدم، وخفض نسبة الإصابة بالنوبات القلبية ومخاطر السكتة الدماغية، بالإضافة إلى إطالة العمر. كما توصلت الدراسة إلى أن الأشعة فوق البنفسجية تطلق مركباً يعمل على خفض ضغط الدم.

وهناك تقديرات تشير إلى أن أمراض القلب والسكتة الدماغية المرتبطة بارتفاع ضغط الدم تؤدي إلى حالات وفاة أكثر بنحو 80 مرة من تلك الحالات المرتبطة بسرطان الجلد في بريطانيا. وينفصل إنتاج المركب، الذي يعمل على خفض ضغط الدم والذي يسمى أكسيد النتريك، عن إنتاج الجسم لفيتامين «د»، والذي تزيد نسبته بعد التعرض لضوء الشمس.

وقال الباحثون إنه حتى الآن، كان يعتقد أن فيتامين «د» هو وحده المسؤول عن تفسير فوائد الشمس لصحة الإنسان. وخلال فترة البحث، درس أطباء الأمراض الجلدية ضغط الدم لدى 24 متطوعاً تحت الأشعة فوق البنفسجية وتحت حرارة المصابيح.

وأظهرت النتائج أن ضغط الدم انخفض بشكل كبير لمدة ساعة واحدة بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية، وهو ما لم يحدث بعد جلسة التعرض لحرارة المصابيح فقط.

وقال العلماء إن هذا يشير إلى أن الأشعة فوق البنفسجية للشمس هي التي تؤدي إلى فوائد صحية، كما أن مستويات فيتامين «د» لدى المتطوعين لم تتأثر بعد الجلستين.

وقال ريتشارد ويلر، كبير المحاضرين في طب الأمراض الجلدية بجامعة أدنبره: « نعتقد أن الفوائد التي تجلبها أشعة الشمس لصحة القلب سوف تفوق مخاطر الإصابة بسرطان الجلد». وأضاف: «العمل الذي قمنا به يقدم آلية قد تفسر ذلك، كما يفسر السبب في أن المكملات الغذائية لفيتامين «دـ ش» وحدها لن تكون قادرة على أن تعوض النقص في ضوء الشمس، وإذا كان ذلك يؤكد أن أشعة الشمس تقلل معدلات الوفاة الناتجة عن كل الأسباب، فسوف نحتاج إلى إعادة النظر في نصائحنا بشأن التعرض للشمس».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا