• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

نالوا تكريم «جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك»

شباب عرب يبتكرون حلولاً ذكية لمشاكل مجتمعية وبيئية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 يناير 2018

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

تعمل «جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للشباب العربي الدولية»، على تحفيز الإبداع لدى الشباب العربي في مختلف الدول العربية والأجنبية، وتكرم المبدعين في عدد من المجالات، بغية مساعدتهم على إنجاز ابتكاراتهم وإبداعاتهم عن طريق دعم ومساندة المشاريع المتميزة، والتي أظهرت قدرة أصحابها العالية في إيجاد حلول للكثير من المشاكل في مختلف المجالات. وشهدت الدورة الرابعة للجائزة، نيل عدد من المبتكرين الإماراتيين والعرب لجوائز في مجال الابتكار والرياضة والبيئة، في فئتي «الشباب العربي المبدع»، و«فئة المشروع العربي المبدع»، وسلمت جوائزهم في حفل أقيم مؤخراً في قصر الإمارات بالعاصمة أبوظبي.

شباب مبدع

أعربت الشابة الإماراتية فاطمة الكعبي عن سعادتها بنيلها «جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للشباب العربي الدولية»، عن فئة «الشباب العربي المبدع»، بمشروعها «الروبوت الذكي»، مؤكدة أن دعم أسرتها والمحيط الذي تعيش فيه، يحفزها على المضي في إبداعاتها وابتكاراتها، وأنها تطمح إلى أن تكون وزيرة الابتكار في المستقبل.

وبدوره، قال الشاب الإماراتي سلطان الزعابي الفائز بالجائزة ذاتها، لتفوقه في المجال الرياضي: «إنه فخور بهذا التكريم»، موضحاً أن اختياره لعبة الشطرنج وتفوقه بها، جعلته يمثل الإمارات في المحافل الدولية. فيما حازت الشابة الأردنية يارا مهند على الجائزة ذاتها، عن مشروعها «امتصاص النفط من المسطحات المائية»، والذي أوجد حلولاً لمشاكل بيئية كثيرة، وأشارت إلى أن مبادرتها عبارة عن نظام كامل يعمل على امتصاص النفط المتسرب على المسطحات المائية باستخدام شبكة مصنوعة من صخر الزيلوتك، ومن ثم استرجاع النفط من الشبكة عن طريق وضعه بجهاز مصمم خصيصاً لهذه العملية، وإمكانية استخدام النفط بعد عملية تنقيته بمصفاة البترول، علماً بأن تكلفة عملية استرجاع النفط المتسرب بهذا النظام تساوي 25 دولاراً للتر الواحد مقابل 200 دولار لأي نظام آخر، بالإضافة إلى أن شبكة الزيلوتك قابلة لإعادة الاستخدام حتى 10 مرات.

حلول للتلعثم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا