• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«صواب» يوسع من نطاق محاربته لحملات «داعش» الدعائية إلكترونياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 مايو 2016

أبوظبي (وام)

أعلن مركز صواب، المبادرة المشتركة الإماراتية - الأميركية للتصدي لدعايات وأفكار تنظيم «داعش»، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، عن إطلاق صفحة المركز على موقع «فيسبوك» ليكون بذلك قد فتح جبهة جديدة في مواجهة انتشار التطرف إلكترونياً.

وحصلت صفحة المركز على موقع فيسبوك، خلال الشهر الأول من إنشائها، على ردود وتفاعلات إيجابية كبيرة، حيث حصلت على أكثر من 36000 متابع.

ويأتي هذا النجاح بعد الدعم البارز من جمهور المتابعين، الذي تلقاه المركز على منابر التواصل الاجتماعي الأخرى مثل «تويتر» و«إنستجرام».

ومنذ تأسيس المركز في يوليو من العام 2015، يسعى مركز «صواب» جاهداً إلى تشجيع الجماعات والأفراد على البقاء متيقظين والمشاركة بشكل فاعل واستباقي في مكافحة التطرف عبر الإنترنت. وخلال هذه الفترة وفر مركز «صواب» الفرصة لإسماع أصوات الملايين من الناس حول العالم ممن يعارضون تنظيم «داعش» وممن يؤيدون ويدعمون جهود المركز، في كشف الطبيعة الإجرامية والوحشية للتنظيم.

ويأتي التلاشي المستمر لتأثير تنظيم «داعش» على مواقع التواصل الاجتماعي نتيجة للكم الهائل من الأصوات المعارضة للتنظيم. وقد اختار الناس من جميع أرجاء العالم، بمن فيهم الشباب وعلماء الدين والحكومات وشركات التواصل الاجتماعي، أخذ موقف والتحدث علناً ضد هذه الجماعة الإرهابية وأيديولوجيتها الخطيرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض