• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين

ملتقى الأعمال بين الشارقة والمملكة المتحدة يسلّط الضوء على الفرص الاستثمارية بالإمارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 مارس 2014

الشارقة (الاتحاد) - اختتم ملتقى الأعمال بين الشارقة والمملكة المتحدة الذي نظمته هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، بالتعاون مع مجموعة الأعمال البريطانية، وبحضور نخبة من قادة الأعمال وكبار المستثمرين البريطانيين أعماله أمس، وعقد بهدف الترويج للإمارة كوجهة استثمارية رائدة في المنطقة والعالم.

ويعد الملتقى الأحدث في سلسلة المبادرات التي تقوم بها «شروق»، انسجاماً مع استراتيجيتها وجهودها المستمرة للترويج للإمارة، من خلال تسليط الضوء على صناعة السياحة المزدهرة، وفرص الاستثمار المتوافرة في مختلف القطاعات الاقتصادية.

وتضمن الملتقى مجموعة من العروض التفصيلية التي قدمها ممثلو الجهات والهيئات المشاركة التي شملت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، وهيئة المنطقة الحرة في الحمرية، وشركة الشارقة للبيئة «بيئة»، وهيئة الشارقة الصحية، حيث ركزت العروض التقديمية على القطاعات الأربعة الرئيسية في الإمارة التي حددتها «شروق» كمجالات رئيسية للنمو والاستثمار، وهي السياحة والسفر، والبيئة، والرعاية الصحية، والنقل والخدمات اللوجستية.

وأكدت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، في كلمتها بالملتقى، عمق العلاقات التاريخية التي تربط الإمارات والمملكة المتحدة، لافتة إلى التاريخ الغني المشترك للإمارة والمملكة المتحدة، حيث يرتبط الجانبان بعلاقات وثيقة تعود إلى أوائل القرن الثامن عشر، عندما كانت الشارقة لا تزال تعرف بكونها واحدة من إمارات الساحل المتصالح، لتصبح في وقت لاحق، وبعد قرن من الزمن، نقطة لانطلاق رحلات الخطوط الجوية الإمبراطورية من إنجلترا إلى الهند، ويقام على أرضها أول مطار يتم تشييده في الإمارات العربية المتحدة، واليوم تعد العلاقات التجارية بيننا أقوى من أي وقت مضى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا