• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

نظمها مركز أحداث المفرق

«كن متميزاً».. مبادرة تعزز الثقة بالنفس للوقاية من جنوح الأحداث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 يناير 2013

بعد نجاح المبادرة التربوية التي أقيمت تحت شعار «معاً نرتقي بسلوك أبنائنا» والتي تعتبر من المبادرات الحصرية الأولى من نوعها في العالم بالنسبة لمركز رعاية الأحداث في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، يعود المركز مرة أخرى إلى تقديم مبادرة لا تقل أهمية عن السابقة وهي «أبوظبي ترقى بالناشئة»، والتي تهدف بالدرجة الأولى إلى تعزيز الثقة بالنفس، وصناعة القرار وخلق أساليب جديدة للمعرفة، وكمبادرة وقائية فهي تشمل الجانحين فقط ، بل الأسوياء والملتزمين كذلك.

هناء الحمادي (أبوظبي) - إلى ذلك دخل 75حدثاً في تجربة للوقاية من الجنوح والتوعية بهذا الشأن، في مبادرة «أبوظبي ترقى بالناشئة» تحت عنوان: «كن متميزاً وانطلق نحو مستقبلك»، في مركز رعاية الأحداث في القيادة العامة لشرطة أبوظبي؛ خلال عطلة الربيع، متضمنة برامج لتعديل السلوك واكتساب المعارف التي تؤدي إلى إعادة إندماج الناشئة مع المجتمع، والتكيّف مع المحيط الاجتماعي مرة أخرى.

الوقاية من الجنوح

وقال مدير إدارة حقوق الإنسان في وزارة الداخلية، رئيس اللجنة الإشرافية لتسيير أعمال مركز أحداث المفرق في شرطة أبوظبي، مدير برامج مبادرة «أبوظبي ترقى بالناشئة»،العميد أحمد نخيرة المحرمي، إن البرنامج تضمن ورش عمل داخلية وخارجية، ويهدف إلى إيجاد درجة من الوعي لدى الناشئة للوقاية من الجنوح، والوقوع في براثن الجريمة.

وأضاف: مركز الأحداث لا ينتظر وقوعهم في مشاكل ليبحث عن الحلول، بل يبادر إلى نشر ثقافة احترام القانون، وتعريفهم بكيفية أخذ الحيطة والحذر من الوقوع في مستنقع الجنوح، خصوصاً أن أغلبهم يقـع في المشاكل بدون قصد أو تعمد، حيث تسـوقهم الأقدار إلى الجنوح لقلة الوعي، وعدم الإدراك بأن هذا السلوك يقع تحت طائلة المحاسبة القانونية، وفق تعبيره.

وأفاد أن عام 2013 حافل بالبرامج العلمية والثقافية والاجتماعية، التي تستهدف جميع الشباب، وتسهم في خلق وسائل وأساليب جديدة للمعرفة، واستغلال الطاقات والوقاية من الجريمة، ما يستوجب تكاتف ودعم الجميع؛ خصوصاً مؤسسات المجتمع المدني من منطلق أن الوقاية خير من العلاج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا