• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

يحصل المشاركون على رخصة «أولى»

حملة سنوية لتوعية 3 آلاف طفل في 7 مدارس بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - تعتزم شركة “توتال الشرق الأوسط للتسويق” و”سييل للتسويق والفعاليات” بدعم من شرطة دبي إطلاق حملة “رخصتي الأولى هي معرفتي بقواعد الطريق”، والتي تهدف إلى تعليم الأطفال القواعد الأساسية للطرق، كحل طويل الأمد للارتقاء بالسلامة المرورية في المدينة، وتعريفهم بأهم قواعد الطرق والسلامة المرورية ضمن بيئة تعليمية تفاعلية. وتستهدف الحملة نحو 3 آلاف طفل تتراوح أعمارهم بين 4 و7 سنوات، وتعقد فعالياتها ضمن 7 مدارس مختلفة في دبي بدءاً من 10 مارس الجاري.

وتشير إحصائيات نشرتها شرطة دبي إلى حدوث 1568 إصابة بسبب الحوادث المرورية في العام 2013، راح ضحيتها أفراد ضمن الفئة العمرية بين 18 إلى 35 عاماً. ويمثل هذا الرقم نحو 62% من إجمالي الإصابات الناتجة عن الحوادث المرورية في الإمارة، وقد حافظ هذا الرقم على نسبة ثابتة تقريباً خلال السنوات القليلة الماضية. ويفتقر الشباب ضمن هذه الفئات العمرية المعلومات الأساسية عن قواعد الطرق، إذ يتسببون بحوالي 50% من حوادث المشاة. وأكد العقيد سيف مهير المزروعي، المدير العام لقسم المرور في شرطة دبي أهمية تعليم الأطفال قواعد السلامة المرورية في عمر مبكر بحيث يصبحون سائقين أكثر وعياً ومسؤولية عندما يكبرون. وأكد دعم مثل هذه البرامج التي تسهم في تعليم آلاف الأطفال سنوياً في دبي وتترك انطباعاً قوياً وتساعد في بناء جيل من السائقين المسؤولين في المستقبل. وتقدم الحملة تجارب تعليمية عملية تتضمن صفوفاً ومحاكاة اختبار فحص القيادة بإشراف مدرب متخصص، وتعرّف الجلسة التعليمية الأطفال على القواعد الأساسية للطرق وإشارات المرور، ومن ثم يصبح بإمكان الأطفال تطبيق ما تعلموه عملياً من خلال قيادة سيارات بدواسات عبر شبكة طرقية مصغرة في حرم المدرسة مع لافتات مرورية ومعابر مشاة ودوارات وإشارات مرورية.

وسيحصل كل طفل مشارك في الحملة على رخصة مصدق عليها من شرطة دبي وتحمل شعار الحملة “رخصتي الأولى معرفتي بقواعد القيادة على الطرقات”. كما تحمل هذه البطاقات الملونة اسم الطفل المشارك وعمره وصورته واسم مدرسته، وبالرغم من كونها لا تتيح لهم القيادة، إلا أنها تشهد لما اكتسبوه من معرفة بقواعد السلامة على الطرقات وبمشاركتهم في الحملة. من جهته، قال ديفيد كاليف، مدير عام “توتال للتسويق الشرق الأوسط”: “لطالما هدفت الحملة إلى غرس ثقافة السلامة أولاً في عقول سائقي المستقبل. وخلال السنوات القليلة الماضية، لاحظنا أن الأطفال باتوا يؤثرون بشكل إيجابي على عادات أهاليهم في القيادة وهذا أمر في غاية الروعة”.

وتنطلق فعاليات الدورة الرابعة من حملة “رخصتي الأولى معرفي بقواعد الطريق” خلال الفترة بين 10 و17 من مارس الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض