• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

معارك متقطعة وتفجير يهددان الهدنة في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 يناير 2017

عواصم (وكالات)

خرق النظام السوري وقف إطلاق النار من جديد أمس، بعد قرار مجلس الأمن، حيث قتل طفلان بقصف مدفعي شنته قوات بشار الأسد واستهدف مناطق تسيطر عليها فصائل المعارضة قرب حلب، فيما أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 17 مدنيا ومقاتلا من المعارضة، وانتحاريين في سوريا منذ سريان الهدنة الروسية-التركية التي بدأت 31 ديسمبر الماضي، والتي دعمها قرار لمجلس الأمن الدولي بإجماع أعضائه.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن «طفلين قتلا في قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة كفر داعل في مناطق المعارضة في ريف حلب الغربي»، كما أفاد بمقتل 4 مدنيين في أطراف مدينة دوما وفي قصف لقوات النظام على ريف حلب الغربي.

كذلك سقط عدد من الجرحى في قصف من قبل طائرات حربية استهدف صباح أمس، منطقة مطحنة تابعة لـ«الحكومة المؤقتة» ومنطقة قرب مدرسة تؤوي نازحين في الأتارب إضافة لمحيط مدرسة في قرية ميزناز بريف حلب الغربي.

وأشار المرصد إلى مقتل 9 مقاتلين في غوطة دمشق الشرقية وريف دمشق ودرعا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها. وحسب المرصد نفذت طائرات حربية صباح أمس، عدة غارات على أماكن في منطقة إيكاردا وبلدة بنان الحص وقريتي المنطار وكفركار بريف حلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وأشار المرصد إلى أن عدة انفجارات هزت عند منتصف ليل السبت الأحد، منطقة الكورنيش البحري في مدينة طرطوس، ناجمة عن تفجير آلية مفخخة وتفجير شخصين نفسيهما بأحزمة ناسفة قرب المقر القديم لفرع حزب البعث، قتل على إثرها عنصران من قوات النظام. ولفت إلى مقتل اثنين من منفذي التفجيرات وجنديين نظاميين، بينما أصيب نحو 6 مدنيين. ... المزيد