• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أجواء ترفيهية وأنشطة تحتفي بالعائلة

«شاطئ جزر هاواي» في نادي سيدات الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

أزهار البياتي (الشارقة) - بوجه مبتسم ونظرات تفيض بتعابير المرح عبرت الطفلة مريم المهيري 7 أعوام عن سعادتها بالمشاركة ضمن فعاليات حفلة شاطئ «جزر هاواي» الذي نضمه نادي سيدات الشارقة خلال الأسبوع الماضي، لتقضي مع أفراد أسرتها وبقية أقرانها يوماً سعيداً مفعماً بسمات المتعة والترفيه العائلي، وعبر نشاطات رياضية وألعاب شــاطئية ومســـابقات شائقة، جمعت الصغار والكبار في مناسبة واحدة.

تأتي هذه الفعالية المميزة كغيرها من الاحتفاليات التي ينظمها النادي، وفي ذات الإطار والمضمون الذي يوفر للعائلات فرصاً لقضاء عطلة نهايات أسبوع ممتعة، وحيث تتشارك فيها الأم وأطفالها جملة من الأنشطة الحيوية والحماسية، وفي ظل أجواء تجمع سمات الترفيه الممزوج بالفائدة، حيث قالت سعاد المري مديــر الإعلام والتســـويق في نادي سيدات الشارقة إن هذه الاحتفاليات العائلية التي نحتضنها مـن وقــت لآخـر، مناسبات مميزة وخاصة للعائلات، من منطـلق الحرص على القيام بها واستضافتها بين أروقة النادي، في سياق منظومة برامجنا المتنوعة على مدار العام، ملبية جزءاً من توصيات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، هادفة بمجملها لدعم وتقوية النسيج الأسري والاجتماعي في محيط مجتمعنا الصغير، ومن منطلق الإيمان بأن البيئة الصحية والتربوية السليمة تخلق نشاطاً متوازناً، عائلة منسجمة، وبالتالي مجتمعاً ناجحاً وسعيداً.

فعاليات شائقة

ولفتت إلى أهمية تهيئة أجواء أسرية وتربوية سليمة، لتوطيد صلات اجتماعية مبنية على أسس من الاحترام والمودة، تبني نوعاً من العلاقات الإنسانية الجميلة بين الأفراد والأسر كافة، ومن خلال فعاليات شائقة تحتفل بالطفل والأم معاً، تزخر بجملة من الفقرات والبرامج المتكاملة بشقيها البدني والمعنوي، والمتوازنة بين عناصر الاستمتاع والفائدة، ويحظى كل المشاركين فيها بوقت مرح وطيب وبكل المقاييس.

واستمتعت العضوات وأطفالهن بحفل شاطئ «هاواي» وثيمته المميّزة والتي غلفت أجواءها كامل الحدث لنواحي الديكور، الأزياء، وطبيعة الطعام والضيافة، بحيث يحاكي ضيوف الحفل سكان جزر «هاواي» بطراز ملابسهم وأكسسواراتهم، مع نوعية الأطعمة والضيافة المميزة في هذا الجزء من العالم، حيث لبس معظم المشاركين في الحفل من الكبار والصغار أزياء مميزة وملونة لتنانير القش متوجين رؤســهم بأكاليل الورود الزاهية.

القلاع الرملية

وتقول أميرة الجريري مدير الفعاليات والعلاقات العامة بنادي سيدات الشارقة: لقد قسمنا حفلنا إلى جزءين، حيث احتفل الصغار من حضانة «بساتين» التابعة لنا بيوم «الرياضي الصغير» في ساعات الصباح، لنتواصل مساءً مع الفئة الأكبر سناً من خلال حفل «جزر هاواي» الشاطئي، وحيث استمتع الجميع باستعراضات «الزومبا» ومسابقات التقاط ثمار جوز الهند، وبناء القلاع الرملية وفعالية تلوين الأصداف، مع العديد من المنافسات الرياضية الأخرى، من تلك التي تهم فئتي البنات والأولاد على حد سواء، كما تم تقديم المأوكلات والعصائر الطازجة للمحتفلين بكل ترحيب من على ضفاف شاطئ النادي».

وتعبّر نهلة حمدان، ولية أمر لثلاثة أطفال مشاركين ضمن برامج حفل الشاطئ، عن غبطتها بأجوائه الترفيهية، موضحة أن هذه الفعاليات المميّزة فرصة جميلة لقضاء عطل نهاية الأسبوع مع الأبناء، للتمتع معهم في أماكن مفتوحة في الهواء الطلق، بعيداً عن حصار جدران البيوت والمراكز التجارية المغلقة، وحيث يتمكن الصغار من ممارسة النشاطات الحركية واللعب والركض بكل حرية وصخب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا