• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

للمرة الرابعة في تاريخه

فيرير بطل تنس «أكابولكو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مارس 2015

أكابولكو (د ب أ)

فاز الإسباني دافيد فيرير للمرة الرابعة في تاريخه بلقب بطولة أكابولكو المكسيكية المفتوحة للتنس، إثر تغلبه على الياباني كي نيشيكوري بنتيجة 6 / 3 و7 / 5، في المباراة التي جمعت بينهما أمس، ليرفع رصيد من الألقاب هذا الموسم إلى ثلاث بطولات.

واحتاج فيرير المصنف الخامس على مستوى العالم إلى ساعة و49 دقيقة للفوز على منافسه، والحصول على لقب بطولة أكابولكو للمرة الرابعة في مسيرته.

وفاز اللاعب الإسباني بلقب أكابولكو ثلاث مرات قبل ذلك أعوام 2010 و2011 و2012 على الأراضي الرملية، قبل أن يفوز بلقبه الرابع هذه المرة ولكن على الأراضي الصلبة.

وحصل فيرير المصنف الثاني في البطولة على لقبه الثالث هذا الموسم بعد أن فاز في وقت سابق من العام الجاري ببطولتي الدوحة في يناير الماضي وريو دي جانيرو في فبراير.

وقال فيرير عقب المباراة التي حضرها سبعة آلاف مشجع: «الفوز باللقب الثاني على التوالي على أرضية مختلفة يعد بمثابة حلم رائع، وبعد أن تمكنت أيضا من معادلة الرقم القياسي الذي حققه الأسترالي موستر أربع مرات أعوام: 1993 و1994 و1995 و1996».

وتفوق فيرير على نيشيكوري طوال اللقاء، وفاز بالمجموعة الأولى؛ بفضل نجاحه في كسر إرسال منافسه مرتين في الشوطين الرابع والثامن ليحسم نتيجة المجموعة (6 /4) لصالحه في 49 دقيقة.

وبعد أن بدا للجميع أن فيرير أصبح قريباً من انتصاراً سهل بتقدمه في المجموعة الثانية بثلاثة أشواط نظيفة، عاد نيشيكوري إلى أجواء المباراة مرة أخرى بقوة ونجح في تحقيق التعادل 3/3.

واقترب نيشيكوري من التقدم على اللاعب الإسباني، إلا أن الأخطاء التي ارتكبها بضرباته العكسية، بالإضافة إلى تمكن فيرير من كسر إرساله مرة أخرى، أربكت حساباته ووضعته في مأزق كبير، بعد أن أصبحت النتيجة 6 /5 لمصلحة اللاعب الإسباني الذي أحسن استغلال تقدمه لحسم نتيجة المجموعة والمباراة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا