• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تحفظ على آلية توزيع المباريات ويطالب بحل وسط

الأهلي يقدم 4 ملاحظات على «روزنامة» الموسم الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 مارس 2014

معتز الشامي (دبي) - استقرت إدارة النادي الأهلي على تقديم 4 ملاحظات على روزنامة الموسم الجديد إلى اللجنة الفنية بلجنة دوري المحترفين، تلخص رؤيتها لشكل المسابقات، خاصة بعد تأكيد رفض آلية الجدولة في بعض فترات العام المقبل، وتفيد المتابعات بأن إدارة النادي في طريقها لإعداد مذكرة متكاملة تضم الملاحظات كافة، كما تطرح أيضاً الحلول المقترحة، من أجل رفعها إلى اللجنة الفنية، وتعززها بالتأكيد ضرورة دعوة الأندية لورشة عمل عاجلة تضم مدربين وفنيين للوصول إلى أفضل روزنامة ممكنة، خاصة في ظل التوقفات الكثيرة والمشاركات الخارجية الكبيرة للمنتخب الوطني.

ويعتبر النادي الأهلي أكثر الأندية التي تضم عناصر من تشكيلة المنتخب الوطني، حيث استدعى الجهاز الفني 6 لاعبين من الأهلي هم: ماجد حسن، أحمد خليل، إسماعيل الحمادي، عبد العزيز هيكل، عبدالعزيز صنقور، ووليد عباس.

معسكر المنتخب

وتتلخص الملاحظة الأولى، التي سيقدمها الأهلي في مذكرته للجنة الفنية، في رفض المعسكر الخارجي الطويل للمنتخب الوطني، الذي سيبدأ منتصف أغسطس المقبل، لكونه يؤثر على استعدادات الفريق لبداية الموسم في ظل عدم وجود أبرز عناصره خلال التجمع الخارجي، أما ثانية الملاحظات فتتعلق برفض أداء أي جولات في عيد الأضحى، حيث وضعت الروزنامة الحالية جولة في التوقيت نفسه المتوقع لأيام عيد الأضحى.

وتتمثل الملاحظة الثالثة في رفض المغامرة بصحة وسلامة اللاعبين في ضغط مباريات شهر مايو، بحيث سيخوض اللاعبون 6 مباريات محلية في الدوري، بخلاف مباراة في كأس رئيس الدولة، فضلاً عن جولتين من دور الـ 16 لبطولة دوري أبطال آسيا حال تأهل أي من الأندية لهذا الدور.

وتتعلق الملاحظة الرابعة بضرورة مراعاة إمكانية سير أنديتنا بعيداً في دوري الأبطال، وبالتالي ضرورة السماح بوقتٍ كافٍ يباعد بين المباريات المحلية والخارجية، بما يضمن عدم إرهاق اللاعبين، خاصة أن ذلك سيكون له أثر سلبي على المنتخب الوطني بطبيعة الحال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا