• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م
  03:40    الجيش اليمني يقتل /3/ حوثيين غرب تعز    

«فتى الأرواح» يفوز بقناع توت عنخ آمون الذهبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مارس 2012

الأقصر (أ ف ب) - فاز فيلم “فتى الأرواح”، للمخرج الكيني هاو عثمان، بجائزة قناع إخناتون الذهبي بمسابقة الأفلام الطويلة في الدورة الأولى لمهرجان الأقصر لسينما الأفريقية.

وأقيم حفل الختام بقصر الثقافة في مدينة الأقصر مساء أمس الأول. ومنحت لجنة التحكيم المهرجان الجائزة الكبرى (10 آلاف دولار)، التي يقدمها صندوق التنمية الثقافية التابع لوزارة الثقافة المصرية، للفيلم لـ”جماليته الفنية وإيقاعه الخاص وجمالية الصورة”.

وتدور أحداث الفيلم حول فتى يحاول أن يستعيد روح والده التي سرقتها منه إحدى المشعوذات فيلاحقها حتى يحصل منها على الطريقة لإتمام ذلك. ويستطيع خلال مغامرته بمشاركة صديقته من تنفيذ كل الطلبات بما فيها إنقاذ حياة طفلة بيضاء من الموت. ويقوم والد الفتاة البيضاء بحل المشاكل المالية المتراكمة عند والد الطفل.

وأعجب غالبية النقاد بالإيقاع الخاص للفيلم وجمالية الصورة وأداء بطل الفيلم وصديقته وإن اختلفوا حول البعد الفكري للفيلم. فرأت الغالبية أن الفيلم قدم الرجل الأبيض على أنه قادر على حل المشاكل، في حين اعتبر آخرون أن الفيلم يدعو للتسامح والتفاهم لحل إشكاليات المجتمع متعدد الأعراق في أفريقيا.

ومنحت اللجنة الفيلم السوداني “السودان حبيبتنا” لتغريد السنهوري جائزة النيل قناع توت عنخ آمون الفضي (8 آلاف دولار) كأفضل فيلم تسجيلي. ويرصد الفيلم الواقع السوداني من أكثر من جانب ويعارض فكرة تقسيم السودان عبر 3 خطوط درامية. أولها التركيز على أميرة، ابنة رجل تزوج باكثر من امرأة من مختلف مناطق السودان.

أما الخط الثاني فقام على تجربة الفنان السوداني محمد الوردي الذي توفي قبل فترة قصيرة، كأحد أهم المنادين بوحدة السودان وبناء مجتمع ديمقراطي مدني. فيما يعرض الخط الثالث أطروحات الزعيم الجنوبي الراحل جون جاران لتي شددت على وحدة السودان والدولة المدنية والعدالة الاجتماعية.

وحصل الفيلم المصري “مولود في 25 يناير” لأحمد رشوان على جائزة قناع توت عنخ آمون البرونزي. ويدور الفيلم حول الثورة المصرية وآفاقها المفتوحة على التغيير مع إدانة من يحاول وقف تحقيق الثورة لأهدافها.

وأعلنت لجنة تحكيم الأفلام القصيرة فوز الفيلم المغربي “حياة قصيرة” بالجائزة، مناصفة مع الفيلم المصري “جلد حي” لفوزي صالح والكاميروني ليونيل متى عن فيلمه “استعارة كاسفا”. وشهد حفل الختام تكريم المخرج الإثيوبي هايلي جريما.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا