• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بعد 3 ساعات من دعوته للتظاهر ضد بوتين.. والتدخل في أوكرانيا

اغتيال المعارض الروسي بوريس نيمتسوف أمام الكرملين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 مارس 2015

موسكو (وكالات)

قُتل المعارض الروسي نائب رئيس الوزراء السابق بوريس نيمتسوف فجر أمس بالرصاص أمام الكرملين في وسط موسكو، فيما اعتبره الرئيس فلاديمير بوتين«اغتيالاً يحمل بصمات عملية قتل مأجورة وكل سمات العمل الاستفزازي» ، في حين دانت معظم عواصم العالم عملية الاغتيال التي أشارت فيها بعض أصابع الاتهام إلى الحكومة الروسية نفسها.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الداخلية الروسية ايلينا اليكسييفا لقناة روسيا 24 الحكومية، إن نيمتسوف كان يتنزه في رفقة شابة على الجسر الكبير المحاذي للكرملين، عندما «اقتربت سيارة أطلق منها مجهول النار عليه فأصابه بأربع رصاصات في ظهره أدت إلى مقتله».

ووعد بوتين، ببذل كل الجهود «لينال مخططو ومنفذو هذه الجريمة البشعة العقاب الذي يستحقونه»، قائلاً في رسالة تعزية إلى والدة نيمتسوف إن مقتل ابنها خسارة لا تعوض، وانه «ترك بصماته على تاريخ روسيا، في الحياة السياسية والعامة».

وأشاد رئيس الوزراء ديمتري مدفيديف بالمعارض الروسي المغدور، قائلاً إنه «شخص يتحلى بالمبادئ.. عمل علناً وبثبات، ولم يتراجع عن آرائه». وأعرب عن «صدمته للجريمة الوحشية».

ونيمتسوف (55 عاماً) شغل مدة عام ونصف العام منصب النائب الأول لرئيس الوزراء في عهد الرئيس الأسبق بوريس يلتسين في نهاية تسعينيات القرن الماضي. وبعد وصول بوتين إلى السلطة تحول إلى أحد أشرس معارضي الكرملين. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا