• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

حملة «تراحموا» توفر الدفء لمليون لاجئ

تشكيل لجنة إغاثية وحكومية وإعلامية لتنفيذ توجيهات رئيس الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يناير 2015

(دبي - وام) ـ

دبي (وام)

بناء على التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تنطلق من اليوم حملة «تراحموا» بمشاركة واسعة من كافة الجهات الرسمية والأهلية والقطاع الخاص لإغاثة اللاجئين والمتضررين من العاصفة الثلجية «هدى» التي تضرب بلاد الشام خلال الأيام المقبلة ومن درجات الحرارة المنخفضة خلال فصل الشتاء المقبل.

وقد تم تشكيل لجنة وطنية عاجلة تضم الجهات الإغاثية الرئيسية في الدولة وجهات حكومية ووسائل الإعلام الرئيسية للبدء بتنفيذ الحملة، والتي وضعت هدفا لها بتوفير الدفء لمليون شخص من اللاجئين والمتضررين خلال فصل الشتاء وستتضمن الحملة العديد من الفعاليات المجتمعية والإعلامية والإغاثية خلال الفترة المقبلة.

وأشار معالي محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، إلى أن توجيهات صاحب السمو، رئيس الدولة، جاءت بالبدء الفوري بالحملة وبإشراك كافة قطاعات المجتمع في هذه الحملة تعزيزا للحس الإنساني الذي عرف به مجتمع الإمارات».

وأضاف معاليه: إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وجه بسرعة تشكيل فريق عمل من كافة الجهات الإغاثية والحكومية والإعلامية لتنفيذ توجيهات رئيس الدولة بالبدء في حملة إغاثة اللاجئين والمتضررين من العاصفة الثلجية التي تضرب بلاد الشام هذه الأيام وبشكل عام أيضا من انخفاض درجات الحرارة خلال فصل الشتاء» وتضم اللجنة في عضويتها كلا من الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية والمدينة العالمية للخدمات الإنسانية ودبي للعطاء، بالإضافة لمؤسسة أبوظبي للإعلام ومؤسسة دبي للإعلام وكافة الصحف والإذاعات المحلية.

يشار إلى أن الحملة تسعى لمساعدة مليون شخص من اللاجئين والمتضررين في الأردن ولبنان، بالإضافة للمتضررين في غزة وفلسطين على تجاوز شتاء قارس هذا العام تصل فيه الحرارة لعدة درجات تحت الصفر وتستعد فيه دول الشام لمواجهة عاصفة ثلجية قوية خلال الأيام المقبلة مصحوبة بأمطار غزيرة وثلوج وبرد حسب التوقعات، وتقوم اللجنة بتنفيذ توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للوقوف مع الأطفال والنساء في مخيمات اللاجئين الذي يواجهون عاصفة ثلجية قوية خلال الأيام المقبلة في بلاد الشام تصل فيها درجات الحرارة لأربع درجات تحت الصفر وتتساقط فيها الثلوج والأمطار وتعرف باسم «عاصفة هدى».

يذكر أن العاصفة القطبية «هدى» دخلت الأراضي الأردنية والفلسطينية واللبنانية يوم أمس بحسب وكالات الأرصاد الجوية وسط حالة خوف واستنفار من الجهات المختصة التي عملت على إعداد خطط طوارئ ومن المتوقع أن تصل سرعة الرياح في بعض المناطق إلى 110 كلم في الساعة مصحوبة بتساقط الثلوج على المرتفعات الجبلية ما سيؤدي إلى موجة برد شديد في مختلف المناطق تصل معها درجة الحرارة إلى أربع درجات تحت الصفر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض