• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

«شورى الأطفال» يناقش دور «التربية» في غرس الولاء لدى الطلبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 مارس 2014

الشارقة (وام) عقد مجلس شورى أطفال الشارقة الذي تنظمه إدارة مراكز الأطفال أمس جلسته الثانية في الديوان الأميري بالشارقة ضمن انعقاد دورته الحالية الثالثة عشرة 2013-2014 التي تقام تحت شعار الوطن .. ولاء وانتماء.

ويهدف المجلس الذي يترأسه في هذه الدورة الطفل خليفة عبيد خليفة الكعبي من مركز الطفل بالثميد وعضوية 97 نائباً إلى ترسيخ مبادئ السلوك القائم على احترام آراء الآخرين لدى الأطفال وتقدير شخصياتهم واحترام حرية الآخرين وترسيخ المبادئ الإسلامية والقيم الرفيعة كمبدأ الإيثار وتقديم المصلحة العامة وغرس روح المسؤولية وتمكين الأطفال من التعبير عن آرائهم في القضايا التي تواجههم ومحاورة المسؤولين بجرأة ولباقة وإثارة الاهتمام بقضايا الطفل من قبل المؤسسات المجتمعية المعنية بالطفولة، خاصة فيما يتصل بتربيته وصحته وأمنه وبيئته بالإضافة إلى تنشئة جيل واع مثقف مدرك لواقعه وقضاياه قادر على عرضها وطرحها والمساهمة في حلها، خاصة في ما يتعلق بواقع الطفل الإماراتي خاصة، والعربي عامة.

وناقشت الشيخة خلود صقر القاسمي مديرة إدارة المناهج في وزارة التربية والتعليم، وشريفة موسى حسن مديرة إدارة الأنشطة الطلابية والمسابقات العلمية في الوزارة، ومراد عبد الله البلوشي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الوزارة محاور دور المناهج الدراسية ودور الأنشطة ودور المدرسة في غرس قيم الولاء والانتماء للوطن في نفوس الطلبة.

وقالت ريم بن كرم مديرة إدارة مراكز الأطفال بالإنابة إن الإدارة تسعى إلى تهيئة كافة الظروف لغرس مبادئ الشورى في الأطفال، وصقل شخصياتهم، وتمكينهم من طرح آرائهم حول القضايا التي تهمهم بكل ثقة، ومحاورة المسؤولين حولها والالتزام بأدب الحوار البناء، حيث إن مجلس الشورى يثير الكثير من القضايا التي تهم الطفل وكل ما يتعلق بواقعه وطموحاته المستقبلية. وحول اختيار محاور هذه الجلسة قالت بن كرم إن البيئة المدرسية هي الأقرب إلى الطفل بعد الأسرة ومنها يستقي أغلب قيمه ويبني عليها مبادئه فكان لا بد لنا من الوقوف عندها لمناقشة دور وزارة التربية والتعليم في غرس الولاء والانتماء لدى الطلبة وذلك بناء على اقتراح ورغبة نواب المجلس لمناقشة هذا المحور.

يذكر أن مجلس شورى أطفال الشارقة يتم انتخاب أعضائه لسنتين متتاليتين بطريقة الانتخاب الحر في جميع مراكز الأطفال وعينات المدارس الحكومية في إمارة الشارقة بالإضافة إلى أعضاء من مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا