• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

قيمتها مليون دولار وتشارك فيها 9 جامعات محلية

جائزة «هالت» تنطلق من دبي لدعم المبادرات الطلابية والأفكار النيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد) - باعتبارها مدينة دولية تجمع حولها مختلف الاهتمامات الأكاديمية والمهنية وريادة الأعمال، اختيرت دبي لاستضافة جائزة هالت العالمية، وهي أكبر منافسة طلابية وقيمتها مليون دولار أميركي. تقدم لأفضل مشروع اجتماعي تشارك فيه 9 جامعات إماراتية من بين 38 من الجامعات الواصلة للنهائيات المناطقية.

وتختتم اليوم الأحد 9 مارس الجولات التنافسية من أجل الحصول على منح لتشغيل مشاريع الناشئين ودعم الشباب من أصحاب المبادرات النيرة، حيث يستضيف الحدث فندق شاطئ جميرا للدلالة من جديد على الدور البارز الذي تلعبه مدينة دبي في الإضاءة على أهمية الارتقاء بالأفكار المبدعة، ومنحها كل سبل الدعم للوصول إلى مستقبل أفضل، ويسعى القائمون على الجائزة، ومن ضمنهم فرع كلية هالت بدبي إلى إطلاق المزيد من المبادرات الاجتماعية في دول مجلس التعاون الخليجي وبلاد الشام مجتمعة، الأمر الذي يترك أثراً إيجابياً على الملايين من الناس.

صناع القرار

ويذكر أحمد أشقر المؤسس والرئيس التنفيذي لـ«هالت العالمية» أن دولة الإمارات ستكون ممثلة في المنافسة من خلال 9 فرق، من بينها فريق كلية هالت العالمية للأعمال، جامعة مصدر، جامعة نيويورك في أبوظبي، جامعة الشارقة، معهد الإدارة التكنلوجية وجامعة ستراثكلايد الاسكتلندية، وأن القضاة المشرفين على نهائيات الجائزة في دبي، هم من نخبة صانعي القرار ومن الأكاديميين والمهنيين المؤثرين في المنطقة، إضافة إلى الرؤساء التنفيذيين والمديرين العامين والشركاء من مؤسسات مرموقة.

وعن أهمية انطلاقة الجائزة من دبي، يتحدث أشقر مشيراً إلى تجربته فيها عندما زارها للدراسة آتيا من جامعات أميركا، حيث نشأ، ويقول إن الإمارات عموما تشكل نقطة تلاق بين كافة شعوب المنطقة، ومن البديهي اختيارها لاحتضان الأحداث القائمة على لقاء الشباب من مختلف الجنسيات والاهتمامات، ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالأفكار البناءة التي تساعد على بناء المجتمعات وسير أمورها نحو غد أقل تعقيداً وفقراً وعوزاً. ويشرح أن جائزة هالت ومنذ بداية انطلاقتها عام 2009 شهدت ظهور مواهب استثنائية حول العالم لتتنافس من أجل الوصول إلى مبادرات فريدة تعمل على تفتيت الصعاب ومواجهة التحديات بأدوات واثقة. ومما يدعو إلى التفاؤل الاهتمام الكبير الذي توليه كل من دبي ومناطق أخرى من الشرق الأوسط بهذا الجانب التحفيزي للتشجيع على خوض التجارب مهما كان المطلوب معقداً.

مواهب متنافسة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا