• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

إجراء 21654 غسلة العام الماضي

175 مريضاً بالكلى يتلقون العلاج شهرياً في مستشفى القاسمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 فبراير 2015

أحمد مرسي

أحمد مرسي (الشارقة)

أجرت وحدات الغسيل الكلوي في مستشفى القاسمي بالشارقة 21654 غسلة خلال العام الماضي، وبمتوسط شهري يفوق 1800 غسلة شملت175 مريضاً بصورة شهرية قدمت عبر 25 جهازاً تضمهم الوحدة.

وأكد الدكتور حارث مثنى الجبوري استشاري أمراض وزراعة الكلي بمستشفى القاسمي بالشارقة أن المستشفى يقدم من 70 إلى 75 جلسة يومياً للحالات المستحقة، وأن هناك ما يزيد على 40% من المرضى من المواطنين بينما النسبة المتبقية من الوافدين والمقيمين بالدولة.

وقال، تعقيباً على احتفالات العالم باليوم العالمي لمرضى الكلي، والذي يصادف في النصف الأول من شهر مارس: إن الوحدة استقبلت خلال العام الماضي 214 حالة مرضية جديدة تعاني من مشكلات صحية في الكلى وتحتاج معظمها لعملية غسيل كلوي، لافتاً إلى أن هناك زيادة ملحوظة بصورة سنوية لعدد المرضى المترددين على الوحدة وبنسبة شهرية تصل لسبعة عشرة حالة تقريباً.

ونوه بأن هناك زيادة واضحة وملفته للنظر في أعداد أمراض الكلى بشكل عام، وتبدوا واضحة في الأعداد المترددة على الوحدة، مرجعاً الأمر للمضاعفات الناجمة عن مرض السكري وضغط الدم وكذلك التهابات الكلى وتأخر العلاجات فيها مما يعرض المريض للدخول مباشرة في عمليات غسيل كلوي.

ولفت إلى ضرورة أن يكون هناك توسع في تقديم العلاجات اللازمة لمرضى الكلى لتتناسب مع تلك الأعداد المتزايدة سنوياً ولتستوعب الأعداد الجديدة وخاصة أن ماكينة الغسيل الواحدة تخدم من 4 إلى 6 مرضى فقط بصورة يومية بحسب الجلسات مع كل حالة.

ونوه بأن هناك اهتماماً من قبل وزارة الصحة في إنشاء وحدات في المستشفيات معنية بالغسيل الكلوي ومن بينها افتتاح وحدة الغسيل الطرفية في الذيد الفترة القريبة الماضية، والتي تدار من قبل الكادر الطبي في القاسمي، وبلغ عدد المرضى أربع حالات وخضعوا إلى 100 جلسة غسيل منذ الافتتاح في نهاية شهر أكتوبر الماضي وأن هناك جهوداً لتوسعة القسم وزيادة وحدات الغسيل به لخدمة المرضى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض