• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

دعت إلى الاستفادة من خدماتها الذكية

«الطرق» تبحث تطوير الخدمات مع عدد من المواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 مارس 2014

دبي (الاتحاد) - أشاد مواطنون بالجهود الكبيرة والمبادرات الاستراتيجية، التي تنفذها هيئة الطرق والمواصلات في دبي، في سبيل بناء منظومة واسعة من وسائل المواصلات العامة قائمة على شبكة رصينة من الشوارع الطرق والجسور والأنفاق والأنظمة المرورية المتقدمة، التي جعلت إمارة دبي مدينة متطورة، ومركزاً عالمياً مرموقاً يحتضن العديد من الأنشطة والفعاليات طوال العام.

جاء ذلك، خلال استضافة مجلس مروان بن بيات الخاص لمجلس متعاملي هيئة الطرق والمواصلات مؤخراً، بحضور أحمد هاشم بهروزيان، رئيس مجلس المتعاملين في الهيئة والمدير التنفيذي لمؤسسة الترخيص، الدكتور يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة، عبدالله يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة القطارات وأحمد محبوب، مدير إدارة خدمة العملاء بالإضافة إلى عدد من مديري الإدارات والأقسام من مختلف مؤسسات وقطاعات الهيئة وعدد من الموظفين. ونقل أحمد هاشم بهروزيان تحيات مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة إلى الحضور، مؤكداً أن الإدارة العليا في الهيئة تضع في أعلى سلم أولوياتها الخدمات المقدمة إلى الجمهور من جميع شرائح المجتمع، وتحرص دائما على الاستعانة بأفضل الممارسات لتطوير هذه الخدمات والارتقاء بها بما يفوق توقعات المتعاملين مع الهيئة، من خلال التواصل الفعّال معهم والوصول إليهم في مواقعهم. واستمع بهروزيان إلى عدد من المقترحات والأفكار والملاحظات حول بعض الظواهر المتعلقة بأداء وسائل المواصلات العامة والبنى التحتية اللازمة لها.

وأكد أن الهيئة بجميع مؤسساتها وقطاعاتها تقوم دائما بدراسة مقترحات وأفكار وملاحظات الجمهور، وتطبّق المجدي منها وتكرّم أصحاب أفضل المقترحات الممتازة والأفكار الجيدة والبنّاءة وتحرص على التواصل الفعّال معهم. وقال بهروزيان: «تسعى الهيئة دائما إلى جعل وسائل النقل الجماعي الخيار الأمثل للتنقل في إمارة دبي، وتبذل جهودا حثيثة لنشر ثقافة استخدام وسائل المواصلات العامة بين سكان الإمارة، من خلال ما تقدمه من وسائل نقل متقدمة ومتطورة تتمثل بمترو دبي والحافلات العامة ووسائل النقل البحري والبنى التحتية اللازمة لتشغيل هذه الوسائل، بالإضافة إلى الخدمات والمبادرات الاستراتيجية الأخرى المصاحبة، مثل بطاقة نول ونظام التعرفة المرورية «سالك» ونظام «وجهتي» أو مخطط الرحلات والخدمات الذكية، وغيرها من البرامج الأخرى، التي تلعب دورا أساسيا وحاسما في تكامل هذه المنظومة.»

وحثَّ الحضور على الاستفادة من باقة الخدمات الذكية، التي تقدمها هيئة الطرق والمواصلات إلى الجمهور من مواطنين ومقيمين بالنظر للفوائد والمزايا الكثيرة، التي تتمتع بها هذه الخدمات والمتمثلة بسرعة وسهولة وشفافية إنجازها من البيت أو المكتب باستخدام أجهزة الحاسوب والهواتف الذكية، حيث توفر على المستخدمين الوقت والمصاريف المترتبة على قيادة السيارة وتحمّل عناء الذهاب إلى مراكز الخدمة والبحث عن مواقف للسيارات، وغيرها من الصعوبات الأخرى.

وختم رئيس مجلس المتعاملين اللقاء بتوجيه الشكر والتقدير إلى السيد عمر بن بيات على حسن الضيافة والحفاوة، التي لقيها مجلس المتعاملين في مجلس مروان بن بيات واستضافته لعدد من الأهالي للوقوف على احتياجاتهم ومتطلباتهم والاستماع إلى ملاحظاتهم ومقترحاتهم وأفكارهم.

الطاقة الإيجابية.. ورشة عمل في «الهيئة» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض