• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

فرصة للتعرف على صناعة الأسلحة

زوار «آيدكس».. من كل دول العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 فبراير 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

معروضات تخطف الأنظار وتثير الدهشة والفضول في معرفة سماتها وخصائها

جمعة النعيمي (أبوظبي) يشهد معرض «آيدكس» عاماً بعد عام، زيادة في أعداد الزوار، كما يتوقع أن تكون أعدادهم لدورة هذا العام، أكثر عن السابق التي وصلت إلى 80 ألف زائر، حيث يتوافد الزائرون من مختلف دول العالم للاطلاع على «آيدكس» الذي يجمع القادة وأصحاب القرار والنخبة المهتمة بالسلاح ومعداته وأدواته المتجددة، بحلة وشكل جديد، تخطف الأنظار وتثير الدهشة والفضول في معرفة سماتها وخصائها، حيث تتنافس جميع الشركات من الدول العربية والأجنبية لعرض آخر إبداعاتها واختراعاتها في عالم السلاح، وكذلك لاستقطاب أكبر عدد ممكن من الزبائن، وكل في إبداعه يسبح.. وقال محمد أسلم (زائر من الهند): أنا مهتم بالعمل في إدارة التوكيل الخاصة بأعمال القوات المسلحة، ولي ضلع في هذا المجال منذ 12 عاما، وكل ما يهمني في قطاع الأسلحة والدفاع الأمني هو التقنيات والتكنولوجيا الحديثة الإنتاج، كما أني أتطلع لأعمل قريبا في مجال الوكالة البحرية التي تمد السفن بكل جديد يختص بالملاحة البحرية وملابس الغوص، وكل ما يختص بالمعدات العسكرية البحرية للجيوش. فيما، أضافت جنتالا (زائرة من سويسرا): ما جاء بي إلى هنا هو آيدكس، حيث تعتبر هذه المرة هي الأولى بالنسبة لي، وسبب اهتمامي بهذا النوع من المعارض العالمية، هو أنه يتناول أنواع الأسلحة الصغيرة والكبيرة كافة، كالكلاشنكوف الروسي، وسلاح الماغنوم، وسلاح M9 الجديد في توازن وغيرها من الشركات المنافسة التي تعرض أسلحة من نفس النوع ولكن بعيار وطلقات نارية مختلفة، إلى جانب الرجل الآلي في الجناح الإماراتي، والدبابات والشاحنات». وتابعت زميلتها سبرينا (زائرة من سويسرا): أكثر ما أثار الإعجاب والدهشة والفضول لدي هي المدرعات الضخمة والناقلات والدبابات الكبيرة، جئت من البعيد، لكي أستمتع برؤية والتقاط صور في هذا المحفل والمعرض العسكري الذي يجمع الناس من جميع دول العالم، للتعرف على الأسلحة والأدوات والمعدات والتقنيات الحديثة المستخدمة في الحروب والمعارك، ولزيادة الخبرة والإلمام بكل ما هو جديد في عالم الدفاع الأمني والعسكري. الى ذلك، قال أمبوسيني: تعتبر هذه الزيارة هي الزيارة 19 لي على التوالي، كما أنني من أوائل المشاركين في آيدكس منذ بدايته في عام 1993، عملت منظما للمعرض آنذاك، ولكني جئت اليوم كزائر، حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي لا أشارك فيها في التنظيم، وما يثير اهتمامي في آيدكس 2015 هو تطور عمل لجان التنظيم والرقابة، بشكل لافت للنظر، فعمل اليوم يعتبر منظما وأدق أكثر من الأعوام السابقة التي كنت أشارك فيها، أستطيع القول بأن عمل إدارة لجان فعاليات آيدكس يعد الأفضل في تاريخ آيدكس، ما يجعل الناس أكثر إقبالا على زيارة المعرض». من جانبه قال ماجد المهري (مهندس إلكترونيات يعمل في شركة خاصة): قصدت آيدكس هذا العام لولعي وحبي في مشاهدة كل ما هو جديد في عالم أدوات ومعدات الحرب الخاصة بالقوات المسلحة والدفاع المدني، كما أتوقع أن تزيد عدد مبيعات آيدكس 2015، وأعتقد أن يلقى معرض آيدكس نجاحا أكبر عن السابق، علما بأني سمعت هذا الصباح أن نسبة المبيعات تجاوزت 9 مليارات درهم. وتابع: ما يثير فضولي واهتمامي حاليا هو أسلحة الصيد والأجهزة الإلكترونية مثل الطائرة من دون طيار وأجهزة التحكم عن بعد العالية الدقة، إضافة أن آيدكس يساعد في رفع الاقتصاد الإماراتي من خلال بيع صفقات ضخمة، كما يوجد أكثر من 13 شركة إماراتية مشاركة ضمن مظلة توازن، ما يساعد في زيادة نسبة السياحة الإماراتية، وآيدكس يعد بمثابة تحد للعالم، وإثبات أن الإمارات قادرة على احتضان وتنظيم واستضافة مثل هذه المعارض العالمية، والمنافسة في شتى الميادين العسكرية والأمنية والتقنية والعلمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض