• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

منذ تأسيسها أنفقت 1٫3 مليار درهم على العمل الإنساني والخيري

«بيت الخير» تبحث التعاون مع «زايد للأعمال الخيرية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 مايو 2016

أبوظبي (وام)

بحث وفد من جمعية بيت الخير برئاسة سعيد مبارك المزروعي نائب المدير التنفيذي، خلال زيارته يوم أمس مؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والإنسانية، التعاون بين الجانبين في العديد من المجالات الإنسانية والخيرية، للارتقاء بالمجتمع ومساعدة المحتاجين من المواطنين والمقيمين على أرض الوطن.

تأتي هذه الزيارة في إطار تفعيل مذكرة التفاهم مع مؤسسة زايد؛ وذلك بهدف تنسيق الجهود والتعاون من أجل تقديم المساعدات الإنسانية والخيرية استعداداً لقدوم شهر رمضان المبارك، وتوجههما لإنشاء صيغ للتكامل في الشؤون الخيرية، تحقيقاً لمفهوم التعاون والشراكة بين الهيئات والجمعيات التي تعمل في مجال خدمة المجتمع من خلال تقديم الخدمات الإنسانية والخيرية؛ بهدف الارتقاء بنوعيتها للمواطنين والمقيمين في دولة الإمارات، لاسيما الأسر المحتاجة.

وقال أحمد شبيب الظاهري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، إن المؤسسة تحرص على توثيق التعاون مع المؤسسات المجتمعية في الدولة.

وأشار إلى أنه وبناءً على توجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وقعت المؤسسة عدداً من مذكرات التفاهم مع هذه المؤسسات؛ بهدف التنسيق في نشر العمل الخيري، وتكثيف التعاون المشترك في مجالات العمل الخيري والإنساني والتعليمي وغيرها.

وقال: إننا نعمل جميعاً على تنفيذ توجيهات قيادة الدولة الرشيدة الرامية إلى تشجيع وبسط العمل الخيري والإنساني والوطني وتفعيل الشراكة وتكثيف التواجد الميداني والانفتاح على المؤسسات، وتقديم الخدمات الإنسانية والوطنية، ومد جسور التواصل مع كل قطاعات المجتمع تجسيداً لفكرة العمل الخيري والإنساني والوطني، الذي أصبح من سمات المواطنة المعاصرة، وتماشياً مع متطلبات المجتمع الذي يولي هذه الجوانب اهتماماً خاصاً لمفاهيمها، حيث ستسهم هذه المذكرة في تعزيز التعاون بين الجانبين من خلال التنسيق المشترك في جميع المجالات.

من جانبه، قال سعيد مبارك المزروعي نائب المدير التنفيذي لبيت الخير، إن هذه الزيارة، تأتي في إطار التعاون بين جمعية بيت الخير ومؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان الخيرية والإنسانية، وبحث التعاون في مجالات العمل الإنساني.

وأشار إلى أن «بيت الخير» منذ البدايات آمنت بضرورة التنسيق والتكامل بين كل المؤسسات المعنية؛ لذا عقدت اتفاقات تعاون وشراكة مع جمعيات وهيئات متعددة ولدى الجمعية الآن أربعة أفرع وتدير أربعة مراكز لهيئة آل مكتوم الخيرية، لافتاً إلى أن جمعية بيت الخير منذ تأسيسها وحتى الآن قد أنفقت ملياراً و300 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض